أشياء نعجز عن تذكرها الآن بسبب التكنولوجيا

تم نشره في الثلاثاء 7 نيسان / أبريل 2015. 12:00 صباحاً
  • أجندة غوغل- (أرشيفية)

عمان-الغد- إذا كنت بحاجة إلى المزيد من الإثباتات على أنه كلما ازدادت هواتفنا ذكاء ازدادت أدمغتنا غباء، إليك هذه الأشياء الـ6 التي أصبحنا نعجز عن تذكرها بسبب التكنولوجيا، والتي لم نعد نحاول من الأساس الاحتفاظ بها في ذاكرتنا، وفق ما جاء على موقع "اليوم السابع":
- أرقام الهاتف: قديما كنا نحفظ أرقام هاتف بيتنا، وبيوت الأصدقاء المقربين لنا، والأسرة عن ظهر قلب، ولكننا الآن لا يمكننا أن نتذكر أي رقم بدون الهاتف، وأحيانا ما نعجز عن تذكر أرقامنا الشخصية نفسها.
- أعياد الميلاد: بدلا من التخطيط في "الأجندة" أو نتيجة العام حول أعياد ميلاد أحبابنا، أصبحنا الآن وبسبب "فيسبوك" نتكاسل عن حفظ تاريخ ميلاد أي شخص، حتى أنك لو جربت إخفاء تاريخ ميلادك من ملفك الشخصي على "فيسبوك"، لن يتذكر أحد تهنئتك على الإطلاق. الأسوأ من هذا أننا أصبحنا نتكاسل عن معايدة كل شخص بخصوصية وبصفة شخصية، بل أصبحنا ننسخ التهنئة التي نقولها لغيره ونرسلها إليه، أو حتى نرسل له صورة فحسب.
- القسمة الطويلة: جرب الآن أن تجري مسألة حسابية بالقسمة الطويلة وتصل إلى نتيجة صحيحة، بدون أن تسرع إلى أي آلة حاسبة سواء على الموبايل أو الآلة الحاسبة الكبيرة، ستفشل بالتأكيد ولن تتذكر في الغالب كيف كانت تتم من الأساس.
- كيفية كتابة شيك: بسبب وسائل الدفع الإلكترونية والتطبيقات المتعددة التي تتيح لك نقل الأموال وإرسالها للآخرين إلكترونيا، أصبحت الشيكات جزءا من الماضي وأصبحنا نادرا ما نسمع كلمة "اكتب لي شيكا".
- الكتابة اليدوية: بشكل عام عندما تطلب من أي شخص أن يدون لك على الورق بضع كلمات سيشعر بالإحراج، فهو على الأغلب نسي كيف يمسك القلم من الأساس، فضلاً عن الكتابة، أو الكتابة بخط جميل.
- وصف الطريق لأي شخص: بسبب "غوغل ماب" وغيره من تطبيقات الخرائط ووصف الاتجاهات، أصبحنا نجد صعوبة كبيرة الآن في وصف الطريق لأي شخص، وغالبا ما نعجز عن تذكر الطريق من الأساس، فغالبا طوال الوقت ننظر في هاتفنا الذكي وننتظر توجيهاته.

التعليق