نجا بإعجوبة بعد أن سافر "مجانا" بإطار طائرة

تم نشره في الأربعاء 8 نيسان / أبريل 2015. 08:06 مـساءً
  • طائرة تابعة لشركة جارودا الإندونيسية للطيران

أبوظبي- اقتنص رجل إندونيسي رحلة مجانية ونجا أيضا بعمره بعد أن اختبأ في مكمن إطارات إحدى الطائرات هذا الاسبوع، قاطعا رحلة استمرت نحو ساعتين على ارتفاع كبير في الجو ودرجات حرارة دون من الصفر.

وشوهد ماريو ستيفان أمباريتا (21 عاما) وهو يترنح على مدرج مطار جاكرتا الثلاثاء بعد وقت قليل من وصول رحلة محلية لشركة جارودا إندونيسيا قادمة من جزيرة سومطرة إلى الشمال.

وقال عارف ويبووه الرئيس التنفيذي لشركة جارودا "الأمر كان مفاجئا لنا".

وقالت وسائل الإعلام إن المتسلل اجتاز حاجزا بارتفاع 2.5 متر للوصول إلى الطائرة حيث اختبأ في مكمن الإطارات الخلفية.

وانهار بعد وصول الطائرة ونقل إلى المستشفى وهو يعاني من نزيف في الأذن وإصابات طفيفة أخرى قبل أن يقضي الليلة في زنزانة الشرطة.

وذكرت تقارير لوسائل إعلام محلية إن أمباريتا قضى نحو عام في مراقبة الطائرات وهي تقلع وتهبط وتعلم من الإنترنت كيفية الاختباء في مكمن الإطارات وأقدم على محاولة فاشلة من قبل. سكاي نيوز عربية

التعليق