جولة مباحثات أردنية سعودية لمنع الازدواج الضريبي

تم نشره في الأحد 19 نيسان / أبريل 2015. 11:00 مـساءً

عمان- بدأ الأردن والسعودية الجولة الرابعة من مباحثات منع وتجنب الازدواج الضريبي بين البلدين والتي ستقود إلى توقيع اتفاقية في هذا المجال.
وقال بيان أصدرته دائرة ضريبة الدخل امس إن الوفد الذي يرأسه نائب مدير عام مصلحة الزكاة والدخل في السعودية فهد بن عبد العزيز الخراشي بحث مع مدير عام ضريبة الدخل والمبيعات إياد القضاة علاقات التعاون بين البلدين في المجالات الضريبية.
وأشاد القضاة بالعلاقات الأخوية المميزة التي تربط الأردن بالمملكة العربية السعودية في جميع المجالات، وخصوصاً المجالات الاقتصادية والتجارية، مثنيا على اهتمام الجانب السعودي بعقد اتفاقية لتجنب الازدواج الضريبي للمساهمة في تنشيط وتبادل حركة الاستثمار و‏تخفيض الأعباء الضريبية عن المستثمرين في البلدين أو إعفائها في بعض ‏الحالات.
وأوضح القضاة أن التوصل إلى اتفاقية لتجنب الازدواج الضريبي بين الأردن والمملكة العربية السعودية سيكون له أثر فعال في مجالات التعاون الاقتصادي، وفي تنشيط حركة رؤوس الأموال والاستثمارات التجارية البلدين.
وتستمر المباحثات لمدة أسبوع بهدف وضع الأسس والبنود تمهيداً لتوقيع اتفاقية لتجنب الازدواج الضريبي ومنع التهرب الضريبي بين البلدين.
ويضم الوفد الأردني برئاسة النائب العام الضريبي الدكتور وليد البواعنة مدير مديرية النيابة العامة الضريبية والشؤون القانونية، كلا من مساعد النائب العام الضريبي علي السمرات والمدعي العام الضريبي محمد القصير.
في حين يضم الوفد السعودي برئاسة نائب مدير عام مصلحة الزكاة والدخل للبرامج والسياسات فهد بن عبد العزيز الخراشي، كل من كبير الاختصاصيين الاقتصاديين من وزارة المالية السعودية سالم بن إبراهيم المطيري، وأسامه بن عبدالله الزهيمل من إدارة العمليات والشؤون الدولية بمصلحة الدخل والزكاة السعودية.-(بترا)

التعليق