شملاوي: استثمار "أويسس 500" سيشمل 115 شركة

تم نشره في الاثنين 27 نيسان / أبريل 2015. 12:00 صباحاً
  • شعار صندوق أويسس 500

إبراهيم المبيضين

عمان- قال المدير التنفيذي للعمليات في صندوق "أويسس 500"؛ الشركة المتخصصة في دعم وتمويل رواد الأعمال في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا؛ عبدالمجيد شملاوي "إن الصندوق مع نهاية الشهر الحالي سوف ينهي مفاوضات لاستثمار جزء من أمواله في 20 شركة ريادية أردنية جديدة تعمل في مجالات تقنية المعلومات والصناعات الإبداعية".
وقال شملاوي لـ"الغد": "إن الصندوق اتفق مع أكثر من 10 شركات ريادية جديدة بغرض الاستثمار فيها وحضانتها لمساعدتها في التحول الى مشاريع إنتاجية، فيما يتوقع أن ينهي خلال الأيام القليلة الماضية وقبل نهاية الشهر الحالي المفاوضات المتبقية مع باقي الشركات العشرين الجديدة".
وإذا ما اتفق صندوق "اويسس 500" بشكل نهائي واستثمر في هذه الشركات العشرين الجديدة، فإنه سيرفع عدد الشركات التي يستثمر فيها منذ انطلاقته في السوق المحلية خلال العام 2010 الى حوالي 115 شركة ريادية؛ حيث يستثمر الصندوق قبل بداية المفاوضات مع هذه الشركات العشرين في حوالي 95 شركة ريادية أردنية جميعها تتخصص في مجال تقنية المعلومات.
بيد أن شملاوي أوضح أن الشركات العشرين الجديدة ستضم عددا من الشركات التي تعمل في مجال الصناعات الإبداعية، وهو المسار الذي بدأ الصندوق يركز عليه خلال العام الحالي من خلال تنظيم أول ورشة عمل ريادية لتدريب الرياديين المتخصصين في مثل هذه الصناعات، فيما يمضي الصندوق في فعاليات ثاني ورشة متخصصة لهذه الصناعات.
وكانت ورشة العمل الريادية الأولى التي نظمها "اويسس 500" لرياديي الصناعات الإبداعية أواخر الشهر الأول من العام الحالي شهدت مشاركة 27 رياديا من المتخصصين في هذه الصناعات، كما أنهى الصندوق أواخر الشهر الماضي ورشة العمل الريادية رقم 35 لرياديي قطاع تكنولوجيا المعلومات، وهو المسار الذي تخصص به منذ انطلاقته في العام 2010.
وشركة "أويسس 500" هي شركة معنية بتسريع الأعمال للشركات الريادية الناشئة في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات والمحتوى الرقمي، من خلال إيجاد منصة جديدة للريادة هي الأولى من نوعها في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تتم من خلالها مساعدة الرياديين الطموحين على إطلاق شركاتهم من خلال المعسكر التدريبي الذي يوفر التوجيه الضروري لكيفية إنشاء شركة بما يشمل الأمور المالية والتسويق وإنشاء خطة عمل مناسبة وغيرها من مقومات النجاح المهمة.
كما يعمل الصندوق على توفير الاستثمار في المراحل المبكرة من عمر المشروع بما يشمل التمويل النقدي من "اويسس 500"، إضافة الى فترة حضانة وتسريع للشركات التي يتم الاستثمار فيها لمدة 100 يوم بما يشمل التدريب والتوجيه والمتابعة والإرشاد وتقديم الخدمات الاستشارية والنصح اضافة الى المكاتب، الإنترنت، الخدمات المكتبية، وغيرها.
ويعمل الصندوق على مساعدة الشركات في الحصول على استثمارات إضافية لاحقة من خلال شبكة كبيرة من المستثمرين المحليين والإقليميين والعالميين إضافة الى إمكانية الحصول على استثمارات إضافية من "اويسس 500"، كما يقدم الصندوق إمكانية الدعم والاستثمار للشركات التي تهدف الى التوسع والنمو.
وتوج الصندوق مسيرته مؤخرا بإطلاق مسار جديد للصناعات الإبداعية ليتمم بها دعمه لقطاعات جديدة الى جانب قطاع تقنية المعلومات والمحتوى الرقمي.

ibrahim.almbaideen@alghad.jo

التعليق