الغذاء والدواء تنتظر إعادة تصدير شحنة القمح البولندية

تم نشره في الاثنين 27 نيسان / أبريل 2015. 01:47 مـساءً
  • شحنة القمح البولندية ما تزال ترسو في ميناء العقبة - (الغد)

عمان- قال مدير عام المؤسسة العامة للغذاء والدواء الدكتور هايل عبيدات لا نزال ننتظر حتى السبت المقبل انتهاء مهلة اعادة تصدير المورد لشحنة القمح البولندية المتحفظ عليها في صوامع العقبة منذ نهاية شهر شباط الماضي.

وقال عبيدات لوكالة الانباء الاردنية (بترا) اليوم الاثنين اذا لم يقم المورد باعادة تصدير الشحنة ستتولى المؤسسة وفق القانون اجراءات اخراجها من الاردن على نفقته.

واضاف ان قانون الرقابة على الغذاء منح المؤسسة صلاحية اعادة تصدير أي غذاء مستورد للمملكة الى الدولة التي تم الاستيراد منها على نفقة مستورده اذا كان هذا الغذاء مغشوشاً او اذا ثبت له عدم صلاحيته للاستهلاك البشري وخلال مدة لا تزيد على ستين يوما من تاريخ صدور القرار واذا تعذر ذلك للمدير العام الامر باتلاف الغذاء على نفقة المستورد.

يشار الى ان شحنة القمح البولندية والتي تصل كميتها الى 52 ألف طن من القمح تم التحفظ عليها من اواخر شهر شباط الماضي في صوامع العقبة بعدما اثبتت الفحوص المخبرية التي اجرتها المؤسسة العامة للغذاء والدواء مخالفتها للمواصفات الفنية الأردنية.

من جهته لفت مدير الرقابة على الغذاء الدكتور محمد الخريشا اجراء اربعة فحوص مخبرية لعينات من شحنة القمح في مختبرات ابن حيان في العقبة ومختبرات المؤسسة في شفا بدران للتأ كد من صلاحيتها للاستهلاك البشرية وتطابقها مع القواعد الفنية الاردنية.

واوضح ان الفحوص المخبرية التي اجريت في مختبرات ابن حيان في العقبة اظهرت احتواء الشحنة على حبات ملونة مخالفة بذلك القاعدة الفنية الادرنية وان المؤسسة ولغايات التحقق من ظاهرة الحبوب المصبوغة اجرت فحوص مخبرية جديدة للعينات المحرزة من الشحن في مختبراتها بشفا بدران اكدت نتائجها تطابقها مع نتائج السابقة.

وبين ان الفحوص المخبرية التي اجريت من المؤسسة ومركز ابن حيان اظهرت ان الشحنة صالحة للاستهلاك البشرية ولكنها مخالفة للقاعدة الفنية بوجود الاوان فيها اذ لا يوجد ما يبرر اضافة لون لمنتج معد للاستهلاك البشري وان اضافة الالوان اما للمواد المعدة للانبات (بذور زراعية) واما للاستهلاك الحيواني (اعلاف).-(بترا)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »عمان (زيد المجالي)

    الاثنين 4 أيار / مايو 2015.
    هل تقصد الشحن الى بطن المواطن اﻻردني