ماتيو يغيب عن دفاع برشلونة وتير شتيغن متحمس لمواجهة بايرن

تم نشره في الأربعاء 6 أيار / مايو 2015. 12:00 صباحاً
  • حارس مرمى برشلونة مارك أندري تير شتيغن - (رويترز)

برشلونة- أعلن نادي برشلونة الإسباني أمس الثلاثاء أن مدافعه جيريمي ماتيو سيغيب عن مباراته اليوم أمام بايرن ميونيخ الألماني في دوري الأبطال الأوروبي، بسبب معاناته من آلام في وتر أخيل بالساق اليمنى.
ويعد ماتيو اللاعب الوحيد الغائب عن صفوف "برسا" خلال مواجهة الفريق البافاري في ذهاب نصف نهائي "التشامبيونز ليغ"، الذي سيقام اليوم على ملعب "كامب نو" معقل برشلونة.
ويمكن لمدرب الفريق الكتالوني لويس إنريكي، الاستعانة بباقي لاعبي الفريق لمباراة اليوم بما فيهم المدافع البلجيكي توماس فيرمايلين، الذي لم يلعب حتى الآن منذ تعافيه من إصابة.
بواتنغ يتذكر
من ناجية ثانية، اعترف جيروم بواتنغ مدافع بايرن ميونيخ أنه من الممتع بالنسبة له وزملائه تذكر مواجهتي برشلونة العام 2013 وانتهاءهما بنتيجة 7-0 لصالح العملاق البافاري، إلا أنه شدد على أن المواجهة بينهما هذه المرة تختلف كثيرا عن قبل عامين.
وقال بواتنغ قبل مواجهة الفريقين: "من الطبيعي أن يكون ممتعا تذكر هذه المناسبة والنتيجة. لكن لدينا الآن مباراتين مختلفتين. لقد تطور الفريقان كثيرا".
وتابع في تصريحات للصحافة "الهدف الذي نسعى له هو تقديم مباراة جيدة مرة أخرى الأربعاء".
وبسؤاله حول كيفية تحييد هجوم برشلونة المكون من ليونيل ميسي ولويس سواريز ونيمار، أوضح بواتنغ أن الأمر يعتمد على عمل الفريق ككل.
وأضاف "هذا شيء لا يخص الدفاع وحده، يجب البدء من الأمام. من الضروري أن نهاجم جميعا وندافع جميعا".
واستطرد "من الواضح أننا سنواجه هجوما من الطراز العالمي، يجب أن نتعامل كفريق. هجومهم فقط ليس رائعا، بل الفريق كله كذلك".
تير شتيغن يتحدث عن "المكافأة"
على صعد متصل، اعتبر حارس برشلونة، الألماني مارك أندريه تير شتيغن أن مشاركته في مباريات دوري الأبطال الأوروبي والوصول لنهائي كأس الملك تعد بمثابة "مكافأة" على المجهود الذي يبذله.
وقال تير شتيغن في حوار نشره موقع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم "يويفا": "الدخول والخروج من التشكيل وعدم المشاركة في كل المبارايات يأتي في اطار تطوري كلاعب وأنا سعيد باللعب في دوري الأبطال وتأهلنا لنهائي كأس الملك، كل هذا مكافآة على المجهود الذي أبذله".
واعترف الحارس بأن سماع نشيد دوري الأبطال يجعل بدنه "يقشعر" لأنها بطولة "ذات أهمية خاصة"، مشيرا إلى أن مواجهة بايرن ميونيخ تأتي في "لحظة جيدة" بالنسبة لفريقه.
وصرح تير شتيغن "لا أحب التفكير على المدى الطويل ولكن اذا ما سرنا خطوة تلو الأخرى واحتفظنا بتركيزنا ستكون لدينا فرصة جيدة".
وبخصوص وضعه الشخصي اعترف بأن "التغير كان كبيرا" للتأقلم على أسلوب مختلف باللعب ببرشلونة بخلاف الجو العام للمدينة التي تعد كبيرة مقارنة بمونشنغلادباخ.
وقال اللاعب "إنها أول تجربة احتراف خارجي بالنسبة لي، لذا فإن التغير كان كبيرا في ظل وجود ثقافة مختلفة، أنه أمر جديد تماما عما اعتدت عليه، هنا ليست فقط كرة القدم رائعة بل كل شيء يحيط بها".
إيفنبرغ ينتقد غوارديولا
إلى ذلك، انتقد قائد بايرن ميونخ السابق شتيفن إيفنبرغ هوس حيازة الكرة الذي بات مقرونا بالفريق البافاري حاليا في حقبة مديره الفني الإسباني بيب غوارديولا، وكذلك إفراط الأخير في توجيه لاعبيه من الخط الجانبي للملعب.
وقال إيفنبرج في مقابلة مع مجلة "كيكر": "في الوقت الحالي باتت لدى بايرن نسبة استحواذ تبلغ ما بين 65 و70 بالمائة، ويسعى الفريق للعب بشكل هجومي بأي ثمن. عاقبة ذلك كانت سيئة في نصف نهائي 2014 سواء في مدريد أو على أرضنا"، في إشارة إلى خروج الفريق العام الماضي من نصف نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم على يد نظيره ريال مدريد.
وبحسب إيفنبرغ، هناك حالات من الضروري فيها تعديل الخطط الفنية، مذكرا بأن المدرب الأسبق أوتمار هايتسفيلد لم يكن يجد غضاضة في اتباع خطط دفاعية في مباريات كبرى.
وكان إيفنبرغ هو قائد الفريق الذي توج مع هيتسفيلد بلقب دوري أبطال أوروبا العام 2001.
كما لا يبدي لاعب الوسط السابق رضاه عن وجود غوارديولا بشكل دائم بجوار الخط، محاولا توجيه لاعبيه، وأوضح: "عليك أن تثق بلاعبيك، الذين يستعدون خططيا على مدار أيام للمباريات. كما أن غوارديولا على الخط عادة ما يدخل في مشكلات مع الحكم الرابع، الأمر الذي يظهر الضغط الذي يتسبب فيه".
وقبل مواجهة برشلونة المرتقبة في نصف نهائي هذا العام من دوري الأبطال، يرى إيفنبرغ أن الفريق الكاتالوني هو الأقرب للتأهل ويعتقد أن حظوظ بايرن في التتويج لا تزيد على 40% مقابل 60% لمنافسه.
ويرى إيفنبرغ أن هذه المواجهة ستكون هي "الامتحان" لكفاءة غوارديولا ومفهومه عن كرة القدم.
لكن إيفنبرغ لا يعتقد أن غوارديولا قد يرحل في حالة الهزيمة، وألا ينهي تعاقده الذي ينتهي في 2016.
ليفاندوفسكي يؤكد مشاركته
وانضم المهاجم البولندي روبرت ليفاندوفسكي لتشكيلة بايرن ميونيخ رغم تعرضه لاصابة خطيرة في الوجه الأسبوع الماضي.
لكن بايرن سيفتقد جهود لاعب الوسط سيباستيان روده بسبب إصابة في العضلات كانت أبعدته أيضا عن المباراة التي خسر فيها الفريق 2-0 أمام باير ليفركوزن يوم السبت الماضي في الدوري الألماني.
وانضم روده إلى ارين روبن وفرانك ريبيري وهولغر بادشتوبر وديفيد ألابا في قائمة الغائبين عن صفوف بايرن بسبب الاصابة.
وأصيب ليفاندوفسكي بكسر في الأنف والفك إضافة لارتجاج في المباراة التي خسرها بايرن بركلات الترجيح أمام بوروسيا دورتموند في قبل نهائي كأس المانيا يوم الثلاثاء الماضي لتحوم شكوك حول مشاركته أمام برشلونة.
لكن بايرن بطل اوروبا خمس مرات ضم ليفاندوفسكي لتشكيلة الفريق الذي سافر لبرشلونة في وقت لاحق أمس الثلاثاء.
وارتدى ليفاندوفسكي قناعا واقيا أثناء التدريبات أول من أمس الاثنين وقد يلعب به اذا وقع عليه الاختيار للمشاركة في لقاء اليوم.
وقال ليفاندوفسكي للصحفيين قبل سفر الفريق لبرشلونة "الأمور على ما يرام. يجب معرفة ما اذا كان يمكنني اللعب غدا لكن لا أشعر بخوف". وكان ليفاندوفسكي (26 عاما) انضم لبايرن قادما من دورتموند قبل بداية الموسم الحالي وتألق بشدة في الأسابيع الأخيرة.
وسجل مهاجم منتخب بولندا تسعة أهداف في آخر 11 مباراة مع بايرن الذي ضمن الاحتفاظ بلقب الدوري الالماني الأسبوع الماضي، وقال توماس مولر زميل ليفاندوفسكي في بايرن "حالته جيدة جدا. بالتأكيد لا يبدو مريضا".-(وكالات)

التعليق