عرض تجارب الحاصلين على جائزة الملكة رانيا بجامعة الإسراء

تم نشره في الأربعاء 6 أيار / مايو 2015. 12:00 صباحاً

عمان - نظمت جامعة الإسراء الخاصة، الملتقى التربوي الثالث بعنوان" تجارب تعليمية متميزة "، بمشاركة عدد من الحاصلين على جائزة الملكة رانيا.
وقال رئيس الجامعة الدكتور بسام الملكاوي، إن التربية في أساسها مجموعة من الأنشطة الإنسانية الإيجابية، المرتبطة بمتغيرات الحياة وتطورها، مشيرا الى ان المنهاج التربوي التعليمي يعد أداة رئيسة لتحقيق أهداف التربية الشاملة، وهو الفضاء الواسع الذي يضع الإنسان في المكانة اللائقة، ويجعله عضوا فاعلا في عالم المعرفة.
ودعا الى إعادة النظر في واقع المناهج التربوية وإصلاحها، وتدريب المعلمين وتأهيلهم أثناء الدراسة الجامعية، وقبل الخدمة العملية.
وقال عمـيد كلية العلوم التربويـة رئيـس اللجنة التحضيريـة للمؤتمر، الدكتور أحمد صومان، إن المؤتمر يهدف إلى رصد تأثير التحديات والمستجدات، على منظومة العملية التعليمية، والتعرف على آخر قصص النجاح والتجارب التربوية، والمستجدات الحديثة في العلوم التربوية والنفسية، وتوظيف التكنولوجيا والتقنيات الحديثة في المواقف التعليمية.
واشتمل المؤتمر على عرض تجاب عملية للحاصلين على جائزة الملكة رانيا وتجارب من التوأمة بين المدارس الحكومية والخاصة واستخدام المسرح في المنهاج والرحلات المعرفية وآلية العمل الفعال في خدمة الاطفال ذوي الاعاقة، واستخدام استراتيجيات القبعات الست في التدريس واستراتيجيات القرن الواحد والعشرين التعليم المبني على المعنى. - (بترا)

التعليق