روزبرغ يتألق في تجارب منتصف الموسم على حلبة كاتالونيا

تم نشره في الأربعاء 13 أيار / مايو 2015. 11:00 مـساءً
  • سائق مرسيدس نيكو روزبرغ يقود سيارته في سباق جائزة اسبانيا الأحد الماضي - (أ ف ب)

مدن - عاد نيكو روزبرغ إلى سيارة فريقه مرسيدس أول من أمس بعد فوزه بجائزة اسبانيا الكبرى في بداية الأسبوع ليكمل 146 لفة على حلبة كاتالونيا في أول اختبارات تقام وسط الموسم في بطولة العالم لسباقات فورمولا 1 للسيارات هذا العام.
وكان السائق الألماني الأسرع على نحو مفاجيء بين تسعة سائقين على الحلبة -إذ لم يشارك فقط مانور ماروسيا متذيل الترتيب في التجارب- وسجل أفضل زمن في لفة واحدة وبلغ دقيقة واحدة و24.374 ثانية.
وتضمن برنامج روزبرغ إعداد السيارة لجائزة موناكو الكبرى الاسبوع المقبل -وهو سباق فاز به في العامين الماضيين- بالإضافة لتقييم أجزاء جديدة وبعض العمل على الإطارات لصالح بيريلي.
وقال روزبرغ الذي يتأخر بفارق 20 نقطة وراء زميله وبطل العالم لويس هاميلتون المتصدر بعد خمسة سباقات "اليوم كان رائعا بالتأكيد".
وأضاف "الحلبة كانت أسرع قليلا من يوم السباق وقمنا بالعديد من اللفات.. أشعر ببعض الارهاق. لكنها التجارب الوحيدة وسط الموسم لهذا هي في غاية الأهمية، القطاع الأخير به العديد من المنعطفات الحادة.. لذلك كان الأمر شبيها بحلبة موناكو وهذا أمر مفيد. السيارة كانت رائعة لذا أشعر بالتفاؤل ومستعد للسباق المقبل".
وجاء ماركوس اريكسون سائق ساوبر في المركز الثاني مسجلا دقيقة واحدة و26.624 ثانية في ظل مشاركة خمسة سائقين أساسيين فقط في الاختبارات.
وأشرك فيراري سائق التجارب رفاييلي مارسييلو بينما اختبر ماكلارين سيارته عن طريق اوليفر تورفي.
وأعاقت بعض المشاكل الفنية البريطاني تورفي في الصباح لكنه لم يواجه أي متاعب في المساء. وسيكون جنسون باتون -الذي اشتكى من سوء التحكم "المخيف" في السيارة في سباق الأحد- خلف عجلة القيادة عند استئناف التجارب.
وانتقل البريطاني نيك يلولي من جهاز المحاكاة للحلبة ليظهر لأول مرة في تجارب فورمولا 1 مع فورس انديا وأكمل 109 لفات.
ومن جهة ثانية، يأمل سائقو بطولة العالم لفورمولا 1 في رد الدين لمشجعيهم في وقت تعقد فيه مقارنات في غير صالحهم مع بطولات أخرى من خلال مبادرة جديدة سيكشف النقاب عنها في الجولة التالية بموناكو.
وقال أليكس فورتس رئيس رابطة سائقي سباقات الجائزة الكبرى، إن تفاصيل أخرى ستعلن يوم الجمعة وهو يوم الراحة في سباق موناكو.
وقال فورتس إن السائقين أجمعوا على هذه الخطوة خلال اجتماع على هامش سباق إسبانيا هذا الأسبوع، لضمان استمرار هذه البطولة على القمة وزيادة شعبيتها نود الارتباط أكثر بالمشجعين".
وأضاف السائق السابق الذي ينافس حاليا في السباق العالمي للتحمل لومان "لا أريد الكشف عن الطريقة التي سنتعامل بها لأن هذا سيعلن في موناكو بمزيد من التفاصيل، أتمنى أن يسير كل شيء على ما يرام. المشجعون سيخبروننا إن أعجبتهم الفكرة وهذا ما نريده. نريد رد بعض الدين لهم والتواصل مع الناس الذين يعشقون رياضتنا".
ويتوقع أن يكون لوسائل التواصل الاجتماعي نصيب كبير في هذه الخطوة حيث يتابع السائقين أعداد كبيرة من الأشخاص.
وللويس هاميلتون بطل العالم 2.74 مليون متابع على موقع تويتر بالإضافة لثلاثة ملايين متابع على موقع فيسبوك و1.2 مليون على موقع "إنستغرام". - (رويترز)

التعليق