في الجولة الثانية

"الطاقة" تعتمد أربع شركات لتوليد الكهرباء من الطاقة الشمسية

تم نشره في الاثنين 18 أيار / مايو 2015. 12:00 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 18 أيار / مايو 2015. 12:19 صباحاً
  • خلايا شمسية لتوليد الطاقة الكهربائية - (ارشيفية)

رهام زيدان

عمان- تمكنت وزارة الطاقة والثروة المعدنية من تحديد أسعار شراء الكهرباء الناتجة من الطاقة المتجددة (الشمسية) بأقل الأسعار المتاحة في العالم بعد أن اعتمدت أربع شركات عالمية تقدمت بعروض مالية لإنشاء مشاريع داخل المملكة بحسب مصدر مطلع.
وبحسب المصدر؛ فإن الأسعار التي استلمتها الوزارة ظهرت بعد الإطلاع على العروض المالية التي قدمتها الشركات المتنافسة في الجولة الثانية لإنشاء مشاريع الطاقة المتجددة في المملكة وتراوحت ما بين 43 فلسا إلى 62 فلسا لكل كيلوواط ساعة.
وتحديدا كانت الاسعار على التوالي 43.3 فلس و 48.12 فلس و54 فلسا  و62 فلسا لكل كيلو واط وهذه أقل أربعة أسعار إذ أن الوزارة أعلنت سابقا انها ستختار 4 مستثمرين فقط بإجمالي استطاعة توليدية تقارب 200 ميغاواط بالتساوي بين المستثمرين الأربعة من بين 23 مستثمرا تم تأهيلهم لهذه الجولة.
وبين المصدر أن سعر شراء الكهرباء من مشاريع الطاقة الشمسية في الجولة الأولى كان 120 فلسا لكل كيلو واط ساعة ما يشير إلى فارق كبير في السعر بين الجولتين؛ بينما تصل كلفة التوليد الحالية باستخدام الوقود التقليدي في محطات الكهرباء 180 فلسا لكل كيلو واط ساعة.
من جهة أخرى؛ قال مصدر حكومي مطلع إن "شركات الطاقة المتجددة التي وقعت مع الحكومة اتفاقيات بخصوص مشاريعها انهت جميعها مؤخرا القفل المالي لهذه المشاريع".
وبين المصدر ذاته ان اجمالي حجم الاستثمار في هذه المشاريع يقارب نصف مليون دولار وباستطاعة توليدية تقارب 470 جبجا واط ساعة سنويا.
وكان الوزارة أنهت في  نيسان (ابريل) من العام الماضي توقيع اتفاقيات شراء الطاقة الكهربائية مع كافة الشركات الاستثمارية لمشاريع الخلايا الشمسية لتوليد الكهرباء، ضمن المرحلة الأولى للعروض المباشرة لمشاريع الطاقة المتجددة، والبالغة 12 مشروعاً باستطاعات مختلفة مجموعها 210 ميغاواط.
ومن ضمن هذه المشاريع سيتم تنفيذ مشاريع، باستطاعة توليدية تقارب 10 ميغاواط ستنفذ في العقبة و 20 ميغاواط شمال المملكة والباقي في منطقة معان.
وتهدف الاستراتيجية إلى رفع مساهمة الطاقة المتجددة في خليط الطاقة إلى 7 % العام 2015، و10 % العام 2020؛ منها 600 إلى 1000 ميغاواط من طاقة الرياح و300 إلى 600 ميغاواط من الطاقة الشمسية و30 إلى 50 ميغاواط من النفايات.
وتهدف استراتيجية قطاع الطاقة إلى رفع مساهمة الطاقة المتجددة في خليط الطاقة إلى 7 % العام 2015، و10 % العام 2020؛ منها 600 إلى 1000 ميغاواط من طاقة الرياح و300 إلى 600 ميغاواط من الطاقة الشمسية و30 إلى 50 ميغاواط من النفايات.

reham.zedan@alghad.jo

التعليق