الفاخوري: الأردن يشهد انطلاقة اقتصادية متجددة

تم نشره في الخميس 21 أيار / مايو 2015. 11:52 صباحاً
  • وزير التخطيط والتعاون الدولي عماد الفاخوري - (أرشيفية- تصوير: ساهر قدارة)

عمان- التقى وزير التخطيط والتعاون الدولي المهندس عماد نجيب الفاخوري الامين العام للتجارة الدولية كين حيا ووفد التجارة الامريكي، وقدم الوزير الفاخوري للوفد ايجازاً حول جملة الاصلاحات الشاملة الاقتصادية والاجتماعية والادارية والسياسية ومن ضمنها التعديلات الدستورية والمؤسسات الديمقراطية الجديدة التي انجزها الاردن خلال الفترة الماضية بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين.

كما أشار الفاخوري الى الانجازات المتحققة في مجال لجنة تقييم التخاصية وكذلك وضع ميثاق النزاهة الوطنية وخطته التنفيذية، والى نجاح الاردن في تنفيذ برنامج الاصلاح المالي الاخير الذي لاقى استحسان الجهات المانحة والمؤسسات الدولية وانعكس على الاستقرار الاقتصادي الكلي رغم الانعكاسات السلبية للأوضاع الاقليمية التي أثرت على الاردن بدءً من انقطاع الغاز المصري وما نجم عنه من اعباء على الموازنة العامة والمديونية، وكذلك انعكاسات موجات اللجوء السوري على الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية للمملكة والابعاد الامنية والعسكرية التي تحملها الاردن.

واكد أن الاردن يشهد انطلاقة اقتصادية متجددة نحو نمو أكبر وأكثر شمولا ولتطوير الاستثمارات وبيئة الاعمال وزيادة تنافسية اقتصاده. واستعرض الوزير آلية الاعداد التي انتهجتها الحكومة في عملية الاعداد لوثيقة الاردن 2025 نحو اردن مزدهر ومنيع وحجم الاطار التشاركي التي تبنته الحكومة في هذا المجال، والذي وضع التصور العشري كرؤية واستراتيجية وطنية والاطار العام الذي يحكم السياسات الاقتصادية والاجتماعية.

كما استعرض اهم المبادرات والاولويات الوطنية التي ركزت عليها الوثيقة من أهمها تعزيز قدرات الشراكة ما بين القطاعين العام والخاص وتهيئة البيئة التشريعية المناسبة وتبسيطها، والإسراع في تطبيق الحكومة الالكترونية، وتهيئة السبل الكفيلة للنهوض بالأعمال الصغيرة والمتوسطة الحجم خصوصاً الريادية منها، وتطوير المناخ الاستثماري وبيئة الأعمال للمملكة بهدف تجسير الفجوة التنموية بين المحافظات، وإحداث نقلة نوعية في خدمات النقل العام، ورفع مستوى البنية التحتية في كافة القطاعات، بالإضافة الى رفع كفاءة العاملين في القطاع العام، وانشاء نظام تأمين صحي وطني شامل وموحد.

وأشار الفاخوري الى أن العمل جاري على اعداد البرنامج التنفيذي القادم للأعوام (2016-2018) والذي سيتضمن المرحلة الاولى للوثيقة وسيترجم عملياً الالويات الوطنية التي وردت فيها، حيث يتم وضع هذا البرنامج ضمن اطار تشاركي مع الاجهزة الحكومية وفعاليات القطاع الخاص والمجتمع المدني.

كما أكد الوزير على ايلاء الحكومة الاهمية الكبرى لمجال المتابعة وتنفيذ البرامج التي سترد في هذا البرنامج وكذلك برامج تنمية المحافظات.

وركز على ضرورة تعزيز اواصر التعاون المستقبلي مع ادارة التجارة الخارجية الامريكية خصوصاً في مجال ربط العناقيد الاقتصادية ذات الاولوية في الاقتصاد الاردني والقادرة على الابتكار والتي تم التركيز عليها في وثيقة الاردن 2025، وكذلك التنسيق المباشر والمستمر مع مجالس التنافسية في الولايات المتحدة لما فيه من أثر مباشر على دعم حركة الاستثمار والتجارة الخارجية بين البلدين.

بدوره أشاد نائب الامين العام بمسارات الاردن الاصلاحية وبالدور المحوري للأردن على مستوى المنطقة والعالم بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني ابن الحسين المعظم، وأبدى استعداده للتعاون مع مبادرات وزارة التخطيط والتعاون الدولي وخصوصاً في مجالات التخطيط الاستراتيجي والتنافسية.-(بترا)

التعليق