استطلاع: 57 % من المواطنين يرون أن وضع الاقتصاد الأردني سيئ وسيئ جدا

تم نشره في الثلاثاء 2 حزيران / يونيو 2015. 11:00 مـساءً

عمان -الغد - كشف استطلاع للرأي أجري حديثا ان 57 % من المواطنين يرون أن وضع الاقتصاد الأردني في الوقت الراهن سيئ وسيئ جدا، فيما أشار 14.6 % أنه جيد وجيد جدا وممتاز، في حين أفاد 28.4 % منهم أن وضع الاقتصاد الأردني في الوقت الراهن متوسط.
ووفق الاستطلاع، الذي أعده مركز الفينيق للدراسات الاقتصادية والمعلوماتية، أفاد 61.3 % أن وضع الأردن الاقتصادي في الوقت الراهن أسوأ مما كان عليه في العام الماضي، بينما أوضح 8.2 % أن الوضع الاقتصادي الأردني أفضل مما كان عليه في العام الماضي. في حين أشار 30.6 % بأنه لم يتغير مقارنة مع العام الماضي.
وأبدى غالبية الأردنيين 54.4 % تشاؤمهم من أوضاع الاقتصاد الأردني في العام المقبل وتوقعوا بأن يكون أسوأ، في حين أبدى 13.3 % من المواطنين تفاؤلهم بأوضاع الاقتصاد الأردني خلال العام المقبل، بينما أشار أقل من ثلثهم بقليل 32.3 % منهم بأن الأوضاع الاقتصادية لن تتغير.
وكشف الاستطلاع، الذي تم تنفيذه في بداية شهر أيار (مايو) الماضي، أن 45.6 % من المواطنين دخولهم الشخصية ودخول اسرهم في الوقت الراهن منخفضة ومنخفضة جدا، مقابل 19.2 % أفادوا أن دخولهم ودخول أسرهم جيدة وجيدة جدا وممتازة، في حين افاد 35.3 % أن هذه الدخول متوسطة.
وتم تطبيق الاستطلاع على عينة وطنية مكونة من 1200 مواطن موزعين على مختلف محافظات المملكة؛ إذ طورت عينة عنقودية طبقية قائمة على التقسيمات الإدارية، والجغرافية في المملكة، أخذت بعين الاعتبار تمثيل مختلف مكونات المجتمع الأردني، وجرى سحب العينة بالتدرج الإداري والجغرافي، لتصل إلى مستوى البلوك، والمسكن، كأصغر وحدة للمعاينة. وكانت العينة مقسمة مناصفة بين الذكور، والإناث، وقد جمعت البيانات من المستجيبين عن طريق مقابلتهم بشكل مباشر، من خلال توجيه الأسئلة إلى رب أو ربة الأسرة. وفي حال عدم وجود أي منهما، جرت المقابلة مع أي من أفراد الأسرة ممن تزيد أعمارهم عن 18 عاماً.
وبحسب نتائج الاستطلاع أفاد
46.0 % من الأردنيين أن دخولهم ودخول أسرهم في الوقت الراهن انخفضت عن ما كانت عليه في العام الماضي، بينما أوضح 11.0 % أنها تحسنت مقارنة مع العام الماضي، في حين أشار 43.0 % منهم أن دخولهم لم تتغير مقارنة مع ما كانت عليه في العام الماضي.
وفي الاستطلاع أبدى 43.3 % من الأردنيين تشاؤمهم تجاه إمكانية تحسن دخولهم ودخول أسرهم في العام المقبل، بينما توقع 16.8 % منهم بأنها ستتحسن.
في حين أوضح 40.0 % منهم، أن دخولهم ودخول أسرهم لن تتغير في العام المقبل مقارنة مع ما هي عليه في العام الحالي.
ووفق الاستطلاع أشارت الغالبية الساحقة من الأردنيين تقدر نسبتهم بـ 92.0 % أن أسعار السلع والخدمات في الأردن مرتفعة ومرتفعة جداً، بينما أشار أقل من 1 % منهم أنها منخفضة ومنخفضة جدا، في حين أشار7.3 % منهم أنها متوسطة.
وأشار 75.8 % من الأردنيين المستطلعين أن أسعار السلع والخدمات ارتفعت بالمقارنة مع ما كانت عليه في العام الماضي. بينما افاد 1.6 % أنها انخفضت، في حين أشار 22.6 % من الأردنيين أن الأسعار لم تتغير مقارنة مع العام الماضي.
كما أشار 74.4 % من المواطنين المستطلعين أن أسعار السلع والخدمات سترتفع في العام المقبل، مقارنة مع أسعار العام الحالي، مقابل 2.6 % توقعوا أنها ستنخفض، في حين أشار 23.0 % من المواطنين أن الأسعار لن تتغير في العام المقبل.
ووفق الاستطلاع، أشار 40.5 % من الأردنيين المستطلعين أن قدراتهم المالية على شراء حاجياتهم وحاجيات أسرهم الأساسية في الوقت الراهن ضعيفة وضعيفة جدا، مقابل18.7 % من الأردنيين أن قدراتهم على شراء حاجياتهم وحاجيات أسرهم الأساسية في الوقت الراهن جيدة وجيدة جدا وممتازة، مقابل 18.8 %، في حين أشار 40.9 % منهم أن قدرتهم على شراء حاجياتهم الأساسية متوسطة.
وأفاد 50.2 % من الأردنيين أن قدراتهم على شراء حاجياتهم في الوقت الراهن تراجعت عن ما كانت عليه في العام الماضي، في مقابل 6.8 % من المواطنين أفادوا أن قدرتهم على شراء حاجياتهم الأساسية تحسنت في الوقت الراهن عن ما كان عليه في العام الماضي، بينما أشار 43.1 % من المواطنين أن قدرتهم على شراء حاجياتهم الأساسية بقيت على ما هي عليه بالمقارنة مع العام الماضي.
وتوقع 47.8 % أن قدراتهم على شراء حاجياتهم وحاجيات أسرهم ستنخفض في العام المقبل عن ما هي عليه في العام الحالي، مقابل 11.6 % منهم أفادوا أن قدراتهم الشرائية ستزداد في العام المقبل عن ما هي عليه في الوقت الراهن، بينما أشار 40.7 % من المواطنين أن قدراتهم الشرائية ستبقى على ما هي عليه في العام الحالي.
ووفق الاستطلاع أفاد 68.7 % من الأردنيين المستطلعين أن فرص العمل في الوقت الراهن غير متوفرة، مقابل 2.8 % أشاروا الى أنها متوفرة، بينما أوضح 28.6 % منهم أن فرص العمل متوفرة نوعاً ما.
وأشار 63.5 % من الأردنيين المستطلعين إلى أن فرص العمل في الوقت الراهن تراجعت مقارنة عن ما كانت عليه في العام الماضي، مقابل 5.5 % أفادوا أن فرص العمل تحسنت، بينما أفاد31. % منهم أنها لم تتغير عن ما كانت عليه في العام الماضي.
وتوقع 61.2 % من الأردنيين المستطلعين أن فرص العمل في العام المقبل ستتراجع عما هي عليه في العام الحالي، مقابل 10.4 % توقعوا بأنها ستتحسن، بينما توقع 27.8 % منهم توقعوا أن تبقى مستويات توفر فرص العمل في العام القادم على ما هي عليه في العام الحالي.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »ناقوس الخطر الاعظم (م. فيكن اصلانيان)

    الأربعاء 3 حزيران / يونيو 2015.
    لكل دولة خصوصياتها بعلاقة الحاكم بالمواطنيين ومرتبطة بخصوصيات العلاقات الخارجية، الاقليمية والدولية. ولكن ان يشعر ثلثي السكان تقريبا بأن الوضع الاقتصادي سئ او سئ جدا ,ان العام القادم سيكون اسوأ وانا منهم، فهو جرس انذار غير مبكر حيث تم دقه عدة مرات بالسنوات الماضية من قبل الكثير من الخبراء والاقتصاديون. ناهيك بتهديد مثل هذا الوضع على الامن الداخلي وتغذية التطرف لضعاف الفكر والقلب، اصبحت خطابات الحكومات بالصبر والامل لا تعمل حيث التركيبة الاقتصادية كما هى الحال بالعديد من الدول حتى المتقدمة منها، تركز المال والسلطة لدى الاقلية على حساب الاكثرية المتناقص قدراتها للاستمرار بالعيش بكرامة.
  • »ما لم (huda)

    الأربعاء 3 حزيران / يونيو 2015.
    لن تتحسن الاحوال الاقتصادية ابدا ما لم تجزم الدولة امرها بتطبيق مبدأي سيادة القانون وتكافؤ الفرص للجميع ودونما استثناء واحد وحيد