مصطفى سلامة في مبادرة "تسلّق من أجل أطفال غزة"

تم نشره في الأحد 7 حزيران / يونيو 2015. 12:00 صباحاً


عمان-في مبادرة إنسانية شابة، ليست الأولى ولن تكون الأخيرة، وبرعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة عالية بنت الحسين، وبالتعاون مع وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى «الأنوروا»، يطلق المتسلق الأردني العالمي مصطفى سلامة مبادرة «تسلّق من أجل أطفال غزة» حيث سيقوم فريق مكوّن من خمسة عشر عضواً بتحدّي الطبيعة وتسلّق أعلى قمم بوليفيا والبيرو في الفترة ما بين 25 حزيران و9 تموز بهدف دعم طلبة غزة وإعادةإعمار المدارس التي دمّرها العدوان الإسرائيلي الأخير في غزة.
لطالما احتلت قضية قطاع غزة مكاناً خاصاً في عقول وقلوب الأردنيين لما يربط الشعبين من روابط إنسانية وجغرافية وديموغرافية. من هذا المنطلق، وانعكاساً لمشاعر الشباب الأردني الذين أخذوا على عاتقهم مسؤولية تنفيذ مشاريع ومبادرات إنسانية داعمة للقضية، جاءت مبادرة «تسلّق من أجل أطفال غزة» شكلاً من أشكال الغضب على ما حدث وصرخة استغاثة من أجل شعب تزداد معاناته يوماً بعد يوم. كما ستقام سهرة رمضانية يوم الثلاثاء 23 حزيران في فندق اللاند مارك، حيث يذهب ريعها بالكامل لدعم المبادرة وأهدافها النبيلة. فرقة الحنونة للتراث الشعبي سوف تحيي هذه الليلة بفقرات ممتعة من التراث الشعبي بالإضافة إلى العديد من الفقرات الترفيهية للحضور والمفاجآت.

التعليق