المنتخب يجري آخر تدريباته في طاجكستان ويعود إلى عمان فجر السبت

عبد القادر يشيد بأداء لاعبي المنتخب الوطني

تم نشره في الجمعة 12 حزيران / يونيو 2015. 05:11 مـساءً
  • المدير الفني للمنتخب الوطني أحمد عبد القادر

عمان -الغد- أشاد المدير الفني للمنتخب الوطني لكرة القدم أحمد عبد القادر بأداء اللاعبين وحرصهم على بذل أقصى جهودهم، ما أسفر عن تحقيق فوز عريض على منتخب طاجيكستان صاحب الأرض والجمهور بثلاثة أهداف لواحد، في مباراته التي جرت أمس ضمن الجولة الأولى للتصفيات المزدوجة المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018 وكأس آسيا 2019.
وأشار عبد القادر في حديث للموقع الرسمي لاتحاد كرة القدم أن الفوز لم يكن ليتحقق لولا دعم سمو الأمير علي بن الحسين رئيس الهيئة التنفيذية للاتحاد، وقال " كنا ندرك صعوبة المباراة، لكن الاتصال الذي أجراه سمو الأمير علي معنا ساهم في تخفيف الضغط الهائل الذي كنا نعاني منه، وأردنا أن نكون عند حسن ظن سموه بنا ولعبنا لأجل العودة بالنقاط الثلاث".
واعترف المدير الفني بوجود بعض الصعوبات وخصوصا بعد التغييرات التي أجراها الفريق المنافس، لكنه أكد ان المنتخب الوطني كان الأقرب دائما للفوز وبنتيجة أكبر لو تمكن حمزة الدردور من تحويل الفرص التي اتيحت له الى أهداف، لكن الحمد لله كان التوفيق يحالف النجم المتألق دوما حسن عبد الفتاح الذي استثمر فرصه وسجل ثلاثية رائعة مميزة.
وقدر عبد القادر الجهود التي بذلها جميع أعضاء المنتخب الوطني طيلة الفترة الماضية، مثمنا جهود اتحاد كرة القدم وأمانته العامة، عبر القيام بتذليل جميع الصعوبات وتوفير مرحلة اعدادية لائقة والاهتمام المباشر.
من جانبه، أهدى حسن عبد الفتاح صاحب الثلاثية الفوز الى جلالة الملك عبدالله الثاني والى سمو الأمير علي بن الحسين وللجماهير الأردنية وقال " ندرك حجم الآمال التي كانت تتعلق بالمنتخب الوطني ونعي تماما ان الفوز يشكل حالة فرح وطنية ولأجل هذا اجتهدنا كثيرا والحمد لله تحقق الفوز ".
وشارك عضو الهيئة التنفيذية لاتحاد كرة القدم رئيس الوفد فرحته وهنأه بالانتصار والأداء وقال " كان النشامى رائعين بكل ما تحمله الكلمة من معنى، وكنت على ثقة بالفوز جراء ما لمسته لديهم من اصرار وانضباط وتجاوب مع الجهاز الفني الذي اجتهد وعمل بمسؤولية واحترافية عالية " .
وهنأ الأمين العام للاتحاد فادي زريقات وفد المنتخب الوطني مشيدا في اتصال هاتفي عقب المباراة، بما تحقق، مؤكدا أن النشامى كانوا بالفعل عند حسن الظن وعلى قدر المسؤولية، مشيرا الى أنه أمر ليس بجديد على اللاعبين الذي وصفهم بالأبطال وخير سفراء للوطن.
وحرص الجهاز الفني للمنتخب الوطني على اخضاع بعض اللاعبين صباح اليوم الجمعة لجرعة تدريبية خفيفة قبل رحلة العودة الى عمان التي تبدأ فجر غد السبت، حيث ينتظر وصول الوفد الى عمان في الثالثة والنصف عصر غد، ويستعد المنتخب لخوض مباراة ودية دولية أمام منتخب ترينيداد وتوباجو يوم الثلاثاء القادم على ستاد الحسن في مدينة اربد.
وأوضح المدرب العام للمنتخب اسلام ذيابات أنه تم خلال التدريب التركيز على الجانب البدني الممزوج بالشق الفني، وتم توخي الحذر كون الملعب المقام عليه التدريب مفروش بالعشب الصناعي الصلب والجاف، تحسبا لتعريض اللاعبين لأي اصابات او تحمليهم الكثير من الجهد البدني في ظل درجة الحرارة العالية التي رافقت التدريب.
وفي سياق آخر، قدر الجهاز الفني الدور الذي قام به الخبير في علم النفس والتحفيز نزار عبنده ،الذي كان المنتخب استعان به قبل المجيء الى طاجيكستان، حيث أعطى للاعبين محاضرة قيمة حول طرق التحفيز النفسي وتحريك الطاقات الساكنة وتوليد الدافعية والحماس.
وأكد العديد من اللاعبين للموقع الرسمي للاتحاد ان المحاضرة التي تلقوها عززت العديد من النواحي الايجابية لديهم ومنحتهم الطرق السليمة والعلمية لاستثمار الحافز والاصرار بشكل يعطيهم التفوق على أرضية الميدان، دون أن يتسبب ذلك بتعريضهم للضغط النفسي الذي لطالما أثر سلبا على الأداء.

التعليق