حركة نشطة في أسواق الكرك قبيل رمضان

تم نشره في الاثنين 15 حزيران / يونيو 2015. 12:00 صباحاً

هشال العضايلة

الكرك – بدأت حركة التسوق تنشط في محافظة الكرك مع قرب حلول شهر رمضان المبارك بحسب مواطنين وتجار.
وشهدت أسواق المحافظة زيادة حركة البيع والشراء في غالبية الأسواق وخصوصا اسواق مراكز المدن في الكرك والقصر والمزار الجنوبي والأغوار الجنوبي إضافة إلى مراكز المؤسسات العسكرية والمدنية.
ويؤكد تجار أن الطلب زاد على الأرز والسكر والزيوت والاجبان والدواجن.
ويؤكد إبراهيم البطوش من المزار الجنوبي أن غالبية المواد الغذائية متوفرة إلا أن ارتفاع أسعار الدجاج الحي وصل إلى 175 قرشا للكيلو خلال اليومين الماضيين وهو ما يدفع المواطنين لشراء الدجاج المجمد.
ولفت إلى أن ارتفاع أسعار اللحوم البلدية من جهة أخرى يؤدي إلى حرمان العديد من الأسر من الحصول عليها.
وبين أن سعر كيلو الدجاج الطازج كان في حدود 140 قرشا قبل بداية الاسبوع الحالي الا انه ارتفع فجأة وبقيمة 40 قرشا للكيلو.
ويطالب اسماعيل الحمايدة الأجهزة المعنية في الصناعة والتجارة والغذاء والدواء بتشديد الرقابة على الاسواق وخصوصا مادة الخبز التي تشهد استهلاكا كبيرا من قبل المواطنين خلال شهر رمضان.
وبين صاحب محل بقالة شاكر بقاعين أن غالبية المواد التموينية الضرورية والتي يحتاجها المواطن لشهر رمضان متوفرة.
ونفى ان يكون هناك زيادة في الأسعار إلا في حالات تكون قد نتجت من  قبل التجار الموردين والبيع بالجملة.
واشار صاحب محل قصابة بالكرك تيسير القصراوي إلى أن أسعار اللحوم البلدية معقولة وهي في متناول العديد من المواطنين.
وبين  مدير الصناعة والتجارة في محافظة الكرك جمال الصعوب ان المديرية قامت بوضع خطة لتوفير المواد الغذائية في متناول يد المواطن دون نقص ومتابعة التزويد اليومي للاسواق بهذه المواد خوفا من حدوث تجاوزات ، لافتا إلى أن المديرية التقت بالتجار في المحافظة وتم الاتفاق على توفير كافة احتياجات المواطنين باسعار معقولة.
واضاف ان مراقبي المديرية سيقومون بمتابعة الاسواق حرصا على سلامة وصحة المواطنين التزاما بدور المديرية في المراقبة وضبط الاسواق.
من جهته؛ أكد مدير الغذاء والدواء بالكرك د.هادي الخيطان ان المديرية وضعت خطة عمل خلال شهر رمضان للتأكد من صحة وسلامة الاغذية التي تباع للمواطنين خلال الشهر الكريم.

التعليق