ختام معسكرات جرش والجفر الشبابية النهارية

تم نشره في السبت 27 حزيران / يونيو 2015. 12:00 صباحاً

عمان-الغد - اختتمت في مركز شباب جرش، برعاية رئيس بلدية جرش الكبرى د. علي قوقزة، فعاليات المعسكر النهاري الذي نظمه المركز ضمن معسكرات الحسين للعمل والبناء بمشاركة 80 مشاركا من أعضاء المركز.
وتضمن برنامج المعسكر محاضرات في مجال الأمن والسلامة الوطنية وثقافة التسامح وتقبل الآخر وأعمال تطوعية في المركز والمدينة ومسابقات ثقافية وألعاب تشاركية وفقرات تنشيطية في إطار تفاعلي.
وقال رئيس بلدية جرش في حفل حتام المعسكر، أن البرامج ذات مساهمة فاعلة في صقل شخصيات الشباب وتدريبهم على القيم الدينية السمحة، في ظروف استثنائية تستوجب الحرص في إعداد الشباب للحياة بصورة جيدة، وقدم رئيس مركز شباب جرش سمير القيسي، ملخصا لبرنامج المعسكر، مبينا رسالة المجلس في إقامة هذه المعسكرات كتقليد سنوي لصقل شخصيات الشباب وإكسابهم المعارف والمهارات ليكونوا مواطنين صالحين في مجتمعاتهم .
وفي نهاية الحفل وزع رئيس البلدية الجوائز على الفائزين في المسابقات الثقافية بحضور رؤساء المراكز الشبابية في المحافظة.
وفي محافظة معان اختتم معسكر العمل التطوعي في مركز شابات الجفر، بمشاركة 70 شابة من الفـئة العمرية 12-16 عاماً.
وقال مدير شباب محافظة معان علي كريشان أن المعسكر اشتمل على أعمال تطوعية متنوعة ومحاضرات توعوية حول الأمن والسلامة الوطنية، وثقافة التسامح وتقبل الآخر ونبذ التطرف والوسطية والاعتدال ومحاربة الإرهاب ومسابقات ثقافية، وألعاب تشاركية.
بدوره تناول مدير شباب محافظة اربد محمود بني سلامة خلال كلمة افتتاح فيها معسكر مركز شباب حرثا، دور معسكرات الحسين في تهيئة الشباب وصقل شخصياتهم، من خلال التنمية الوطنية المستدامة، ومحاربة التطرف والارهاب والغلو والتكفير والمحافظة على الأصالة ومواكبة الحداثة، لاخراج جيل قادر على مواجهة التحديات التي تعصف بشبابنا.
واشتملت فعاليات الحفل على كلمة لرئيس مركز شباب حرثا هاشم الشناق تناول فيها أهداف المعسكر وبرنامجه وألقى العضو أحمد فحماوي كلمة تحدث خلالها عن الخدمات التي يقدمها المركز، وما عكست مشاركته بالمعسكرات على شخصيته من خلال قيامه بأعمال تطوعية وخدمية محلية وإقليمية.

التعليق