فرقة اوركسترا "حيدوتي "على الشمالي ضمن مهرجان جرش

تم نشره في السبت 27 حزيران / يونيو 2015. 12:47 مـساءً
  • فرقة اوركسترا حيدوتي (من المصدر)

عمان- يستقبل المسرح الشمالي ضمن فعاليات مهرجان جرش المقبل حفلة اوركسترا حيدوتي(البلقان) يوم الاثنين 27 تموز الساعة الثامنة و النصف، وهي فرقة تعنى بثقافات متباينة تلتقي تحت لواء الموسيقى وتضم مجموعة من الفنانين من دول مختلفة وثقافات متباينة، لكن تجمعهم الجذور البعيدة، التي استحضروها ليعيدوا انتاج ماهو مشترك بين دول هذه المنطقة وامتداداتها في الثقافات الاخرى خاصة اوروبا الغربية.

وانشئت " اوركسترا حيدوتي" من موسيقيين من تركيا واليونان وبلغاريا، وصربيا ومقدلونيا ولبنان وفرنسا واسبانيا والمجر،حيث عملوا على تلك الموسيقى التي لها ملامحها التاريخية في اوروبا الشرقية والمجر، مع حصة من هذه الموسيقى للغجر الذين يمتدون على اطراف الدول، واصبح لهم تاثيرهم في الثقافات المختلفة. الالات الرئيسية هي الساكسفون والكلارينيت والبوق والطبل والاكورديون، مع عازفين محترفين، حيث تمازج الموسيقى مع الالحان وتوظيفها لتقديم مقطوعات موسيقية ،والاخذ من تراث العثمانيين، ومن مناسبات البلغار،والتقاليد التركية، والاستفادة من شعراء تناولوا باشعارهم تاريخ وعادات الاناضول والقوقاز، واغاني فيها ملامح الفرح والحنين والحزن.

وحسب مصدر هذه المقطوعة ومن اين تم استحضارها، في مزيج مابين الشرقي وموسيقى الجاز، والموسيقى العربية حاضرة، وكذلك الاغنية، وغالبا ماتكون هناك راقصة ترافق هذه الاغاني خاصة تلك المستوحاة من التراث التركي او العربي. ان ايقاعات الالات الموسيقية الرئيسية للفرقة تلتقي مع الالحان المستوحاه، وتتمازج مه موسيقى الجاز، لتكون النتيجة هذا الابداع الذي يثري الموسيقى الانسانية بهذا التنوع، وهذه الاحتفالية بالموروث الانساني، وللموسيقى العربية حضور في الفرقة، ففي البوم " دوغو" الذي يعني بالتركية " الشرقية"هناك توزيع لاغاني معروفة مثل البنت الشلبية، والعين موليتين"، الى جانب الحان تركية واذرية وسريانية، وكردية.

ان متابعة اوركسترا حيدوتي، فرصة للتعرف على جوانب ابداع التلاقي الموسيقي للثقافة الشرقية التي يجمع بينها الكثير في حال العودة الى الاصول. حفلة اوركسترا حيدوتي/ البلقان يوم الاثنين 27 تموز الساعة الثامنة و النصف على المسرح الشمالي.

التعليق