"التعاون الاقتصادي": بوادر ضعف باقتصادات أميركا وبريطانيا والصين

تم نشره في الخميس 9 تموز / يوليو 2015. 12:00 صباحاً

باريس - قالت منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية إن اقتصادات الولايات المتحدة وبريطانيا والصين تظهر علامات جديدة على الضعف بينما يتحسن النشاط بمنطقة اليورو ككل.
وأظهر مؤشر شهري للمنظمة يهدف إلى الكشف عن المنعطفات المهمة في الاقتصاد العالمي تراجعات للولايات المتحدة وبريطانيا واقتصادات رئيسية أخرى مثل الصين والبرازيل في أيار (مايو).
وتراجع المؤشر إلى 99.5 في الولايات المتحدة من 99.6 في نيسان (ابريل). ويبلغ متوسط المؤشر في المدى الطويل 100.
وظل المؤشر عند 100.7 بمنطقة اليورو للشهر الثالث على التوالي لكنه تراجع في بريطانيا إلى 99.8 من 100.0 في ابريل نيسان. وتراجعت قراءة الصين إلى 97.3 من 97.5 والبرازيل إلى 98.8 من 99.1.- (رويترز)

التعليق