"الصحة" تدخل جهازا جديدا للكشف عن السل

تم نشره في الخميس 9 تموز / يوليو 2015. 12:00 صباحاً
  • وزارة الصحة -(ارشيفية)

عمان - أدخلت مديرية الأمراض الصدرية وصحة الوافدين في وزارة الصحة جهازا جديدا للكشف عن جرثومة السل، والسل المقاوم للأدوية، تظهر نتائجه باكتشاف وتشخيص الإصابات بالسل في وقت قياسي لا يتجاوز ساعتين ليخفف من معاناة المرضى وتسريع علاجهم.
وقال مدير مديرية الأمراض الصدرية وصحة الوافدين الدكتور خالد أبو رمان أمس إن الجهاز الجديد (Gene Expert) يستخدم في الكشف عن جرثومة السل، والسل المقاوم للأدوية المتعددة والكشف عن المرض ويتميز بدقة النتائج التي تصل إلى 99 بالمائة.
وأضاف ان النتائج التي يظهرها الجهاز الجديد تتميز ايضا بالسرعة التي تقل عن ساعتين بينما كانت هذه العملية تحتاج في السابق ووفق الطريقة التقليدية إلى أكثر من شهرين.
ولفت إلى أن المديرية باشرت باستخدام الجهاز إثر تسلمه أمس بحضور ممثل المنظمة الدولية للهجرة مدير برنامج السل فيها "سيفول قيوم" التي قدمته لوزارة الصحة في إطار اتفاقية تعاون أبرمتها معها تتضمن عقد دورات تدريبية للكوادر الصحية العاملة في مجال مكافحة السل للاجئين السوريين واجراء حملات توعية وتثقيف عن المرض.
وتقدر كلفة الجهاز مع الكواشف الخاصة به حوالي 50 ألف دولار أميركي وفق الدكتور أبو رمان الذي أوضح أنه سيكون متاحا لتشخيص حالات السل بين اللاجئين بالإضافة الى مرضى السل الأردنيين.
وتغطي وزارة الصحة تكاليف تشخيص وعلاج مرضى السل بين اللاجئين السوريين إذ تم اكتشاف ما يزيد على 200 إصابة سل منذ بداية الأزمة السورية، بالإضافة إلى خمس إصابات سل معند (المقاوم للعلاج) وفق أبو رمان.-(بترا- أمل التميمي) 

التعليق