وزير الدفاع الأميركي يصل المملكة ضمن جولة في المنطقة

كارتر يبحث في عمان الاتفاق النووي الإيراني (صور)

تم نشره في الثلاثاء 21 تموز / يوليو 2015. 06:24 مـساءً - آخر تعديل في الثلاثاء 21 تموز / يوليو 2015. 11:13 مـساءً
  • وزير الدفاع الأميركي اشتون كارتر يزور قاعدة جوية في الأردن-(ا ف ب)
  • وزير الدفاع الأميركي اشتون كارتر يزور قاعدة جوية في الأردن-(ا ف ب)
  • وزير الدفاع الأميركي اشتون كارتر يزور قاعدة جوية في الأردن-(ا ف ب)
  • وزير الدفاع الأميركي اشتون كارتر يزور قاعدة جوية في الأردن-(ا ف ب)

تغريد الرشق

عمان - وصل وزير الدفاع الأميركي اشتون كارتر، مساء أمس، إلى الأردن في زيارة قصيرة في إطار جولة له بالمنطقة بدأها في إسرائيل، تركز خصوصا على الاتفاق النووي المبرم بين إيران والقوى الكبرى، فضلاً عن البحث في الحرب على "داعش" وأمن الحدود.
ومن المقرر ان يغادر كارتر الأردن، اليوم الأربعاء متوجها إلى السعودية، بعيد تغيير مفاجئ على برنامجه، حيث كانت وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون) أعلنت سابقا عن أنه سيزور السعودية فورا بعد إسرائيل ويختم زيارته للمنطقة بالأردن.
ويلتقي كارتر خلال زيارته الرسمية الأولى للأردن بعيد توليه منصب وزير الدفاع، عددا من المسؤولين، ويبحث معهم آخر التطورات على الساحة الاقليمية، والحرب ضد "داعش"، وأمن الحدود الأردنية.
وحطت طائرة كارتر أمس في قاعدة جوية عسكرية شمال المملكة قرب الحدود مع سورية، حيث  التقى  عددا من الطيارين الاميركيين المتمركزين هناك اضافة الى طيارين اخرين ضمن قوات التحالف الدولي ضد تنظيم "داعش".
وتحدث كارتر الى مجموعة صغيرة من المهندسين المسؤولين عن صيانة طائرات اف16 الاميركية في احد المخازن بالقاعدة.
وقال "يجب ان يهزم هذا العدو. هذا سيحدث لان الحضارة تهزم دائما البربرية". وأضاف أن "هذا يتطلب الوقت والشجاعة" مشيرا الى ان الولايات المتحدة "والجميع خلفكم 100 % وهناك دعم واسع للقتال ضد التنظيم". والتقى كارتر بعيدا عن الصحفيين نحو 150 إلى 200 جندي من جنود التحالف الدولي من جنسيات مختلفة وتحدث اليهم بحسب مسؤول اميركي يرافقه.
وكان كارتر قال، قبيل قدومه للأردن، إنه التقى جلالة الملك عبدالله الثاني الأسبوع الماضي في صن فالي بالولايات المتحدة، دون أن يوضح تفاصيل ما تم تناوله باللقاء. وأضاف، في تصريح صحفي، إن "الأردن شريك قوي وراسخ وملتزم للولايات المتحدة في كل ما نقوم به في المنطقة، وخاصة بمجال مكافحة (داعش)".
وأوضح انه سيكون لديه خلال زيارته للمملكة الفرصة لاستعراض الأحداث مع القيادات الرفيعة في المملكة، وخاصة تلك "التي تهمهم فيما يتعلق بـ"داعش"، وحملة التحالف الدولي ضد هذا التنظيم، وأمور أخرى تتعلق بالحدود الشمالية الأردنية".
وأشار إلى أن بلاده تعمل على "عدد من الأمور مع الأردن" بدون ان يفصح عن مزيد من التفاصيل، قائلاً إن "الأردن هو عضو قوي جدا من بين حوالي 60 عضوا في التحالف الدولي ضد داعش".
وكشف كارتر عن "أن الأردن أجرى العديد من العمليات الجوية التي وصفها بالشجاعة والفعالة جدا"، مؤكدا أن بلاده تعمل مع المملكة فيما يخص "حدودها وغيرها من الأمور". ويناقش الوزير الأميركي في الأردن الآثار المترتبة على الاتفاق مع ايران، وتقييم التقدم المحرز في الحملة الإقليمية ضد "داعش"، و"تدريب المعارضة السورية ضد هذا التنظيم، في قاعدة اقيمت ضمن التحالف الدولي لمحاربة (داعش)"-(أ ف ب)

التعليق