بلدية إربد تعلن عن توافر 100 وظيفة لعمال وطن

تم نشره في الأربعاء 22 تموز / يوليو 2015. 06:45 مـساءً
  • مبنى بلدية إربد الكبرى.-(أرشيفية)

إربد- اعلنت بلدية اربد الكبرى عن توافر مئة شاغر لعمال الوطن على كادرها شريطة ان يكون المتقدمين من سكان المدينة والمناطق التابعة لها.

وقال مدير مديرية البيئة في البلدية وليد السيلاوي ان الشواغر من اصل 150 وظيفة مدرجة على الموازنة وتمت تعبئة 53 شاغرا منها الشهر الماضي على سبيل التجربة بعد ان توقفت البلدية عن تشغيل العمالة الوافدة بهذه المهنة .

ولفت الى ان شروط الوظائف ان لا يتجاوز عمر المتقدم لها عن 35 عاما وان تكون المدينة ومناطقها مكان سكنه وان يلتزم بتعهد خطي ملزم بعدم طلب التحويل مستقبلا لأية وظائف ادارية تحت أي ظرف من الظروف .

وقال السيلاوي ان هذه الوظائف ما تزال تشهد عزوفا من الشباب الاردني لأمور مرتبطة بثقافة العيب على الرغم من انها باتت مقدرة اداريا واجتماعيا على صعيد البلدية والمجتمع بشكل عام .

ولفت الى استمرارية استقبال طلبات التوظيف واجراء المقابلات وتعبئتها مستمر حتى اشغالها جميعا .

واوضح ان العاملين الذين تم تعيينهم تحت التجربة اثبتوا قدرتهم على العمل وتأدية الواجب بهذه المهنة فيها خلال شهر رمضان المبارك وموجات التسوق للعيد الكثيف في اسواق المدينة، اذ بلغت كمية النفايات التي تم جمعها ليلة العيد حتى ساعات الفجر الاولى قرابة 260 طنا والتي عمدت البلدية بعد جمعها ونقلها لمكبات النفايات الى غسل الشوارع بالمياه خاصة منطقة مسجد اربد الكبير الذي يشهد زخما وكثافة بشرية هائلة من قبل المتسوقين .

وبحسب السيلاوي فان الوضع البيئي مقبول وهو في تحسن مستمر قياسا للسنوات الماضية التي كانت الامور فيها خارجة عن السيطرة نظرا لتلف جزء كبير من اليات النفايات وتعطل جزء منها باستمرار الى ان تم حل المشكلة بتجديد اسطول النفايات بكلفة تجاوزت ثلاثة ملايين دينار، مشيرا الى ان البلدية عانت جراء موجة اللجوء السوري الى زيادة كميات النفايات لتصل الى 650 طنا يوميا ثلثها بسبب اللاجئين ما تطلب زيادة الجهود للتعامل مع هذه الحالة.

وقال السيلاوي ان البلدية بصدد تجديد حاويات النفايات في المناطق المحتاجة وتزويد المناطق التي تفتقر لوجودها بحاويات جديدة الامر الذي سيسهم في تحسين الواقع البيئي بشكل مستمر.( بترا )

التعليق