علاوي يدعو الأردن ومصر والمغرب ودول الخليج لمؤتمر إقليمي

تم نشره في الأحد 26 تموز / يوليو 2015. 12:00 صباحاً
  • نائب رئيس الجمهورية العراقية اياد علاوي - (ارشيفية)

بغداد - دعا نائب رئيس الجمهورية في العراق إياد علاوي أمس بلدان الاعتدال العربي، ومن ضمنها الأردن، إلى عقد "مؤتمر إقليمي لمواجهة التطرف، والنقص في اتفاق إيران النووي".
وقال علاوي، في تصريح نقلته وكالة الأنباء الأردنية "بترا" من بغداد أمس، إن الاتفاق (الذي عقدته الدول الكبرى وإيران) حول الملف النووي مع إيران، لا بد وأن يصب في منع انتشار أسلحة الدمار الشامل، وفي مقدمتها السلاح النووي.
واضاف أن "النقص في هذا الاتفاق، هو إغفال موضوع الأمن الإقليمي، والذي أصبح أكثر من ضروري في مرحلة خطيرة من سفر المنطقة"، معتبرا أن هناك "فرصة تاريخية" مهمة للدول الإقليمية، لكي تبحث بشكل جدي في موضوع الأمن الإقليمي، وضمان سلامة الدول وعدم التدخل في شؤونها الداخلية، واعتماد تبادل المصالح كأساس، وأن تعتمد المنطقة على حماية نفسها، وليس على قوى خارجية.
ودعا علاوي قادة الاعتدال العربي، "وفي مقدمتها المملكة الاردنية الهاشمية وجمهورية مصر العربية، والمملكة العربية السعودية ودول مجلس التعاون الخليجي، والمغرب، لوضع خريطة طريق للمضي قدماً لتحقيق الأمن الإقليمي، وعرض ذلك على مؤتمر إقليمي، يضم الدول الإسلامية في المنطقة، ودول الجوار غير العربية في أفريقيا".
ولم يصدر عن عواصم دول "الاعتدال العربي" بعد أي تعليقات على دعوة علاوي - (بترا)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »رجل حكيم ... (ابو عبدالله)

    الأحد 26 تموز / يوليو 2015.
    علاوي من المسؤولين العراقيين (القلة) الذين يهمهم (العراق) ككل ومن المخلصين والمنافحين عن وطنهم ولم تتلوث يداه بالطائفيّة النتنة ...
    اتمنى ان يتم عقد هذا المؤتمر ، كما اتمنى ان يعقد مؤتمر (كبير) للعشائر العراقية يتم فيه التصالح والاتفاق على احترام البعض واحترام الخصوصية الطائفية والتمثيل للجميع ...
    يكفي العراق ما حدث لها ولا يزال يحدث من سفك للدماء وتشرذم وتقاتل على (لا شيء) فقط من اجل تمدد وسيطرة على (الآخر) الذي لا يراع حق ولا ذمة ولا رحما ...