مباراتان في بطولة غرب آسيا لكرة القدم اليوم

منتخب الناشئين يعاني من "فقر فني" وسط أزمة تتفاقم

تم نشره في الثلاثاء 4 آب / أغسطس 2015. 12:00 صباحاً
  • منتخب الناشئين لكرة القدم -(الغد)

عمان-الغد- يطوي منتخب الناشئين تحت 16 سنة بكرة القدم بعد غد الخميس، صفحة بطولة غرب آسيا المقامة في عمان، بمشاركة منتخبات فلسطين، الإمارات، العراق والسعودية أخيرا، بيد أن "النشامى الصغير" على قاب قوسين أو أدنى من الخروج خاوي الوفاض نقطياً، في البطولة التي تلعب حسب نظام الدوري، وذلك بعد أن تلقى ثلاث خسائر متتالية، جاءت اولاها أمام العراق بخماسية، والاخرى أمام الإمارات بهدف وحيد، وبالنتيجة ذاتها خسر أمام فلسطين، فيما ينتظر المواجهة الأخيرة أمام السعودية.
اليوم يشهد ملعب البترا انطلاق مباريات الجولة الثالثة، حيث يلتقي الإمارات مع السعودية الساعة الخامسة، يليها بنفس المكان وفي الساعة الثامنة والربع اللقاء الذي يجمع بين منتخبي العراق وفلسطين. 
بالعودة للمنتخب الوطني للناشئين الذي عبر في منعطفٍ خطير والذي يحتاج إلى وقفة لدراسة هذا الاخفاق، ومعرفة الاسباب التي أدت إلى الخروج بهذا الشكل "التراجيدي"، تلك أسئلة تُطرح، وتلك أزمةٌ تتفاقم، في ظل الدخول بالتصفيات الآسيوية مطلع أيلول (سبتمبر) المقبل، وما يعزز تلك الأزمة السقوط في التجربة الإماراتية مرتين ودياً، فيما يعود "دوليتان" ولا يتدارك الاخطاء ويسقط مجدداً رفقة "النشامى"، ولكن هذه المرة رسمياً في "غرب آسيا". 
ولعل اقدام اتحاد الكرة على خطوة جريئة، تبدد ما سبق من خيبات لـ"النشامى الصغير"، والخطوة معروفة وهي البحث عن بديل للمدرب الفرنسي ايريك دوليتان، رجل ذو خبرة وقدرة على قيادة المنتخب، عقب الدخول في نفق لا يُبصر آخره، في حين ظهر جلياً عجز الفرنسي عن قيادة المنتخب، والأسماء التي من الممكن تسلمها دفة المنتخب وتصحيح مساره، قد تكون واضحة للاتحاد دون الاشارة اليها.
"من البطولة"
على نحو مشابهٍ، تلقى "النشامى" ثلاث خسائر في البطولة، لكن تبقى خماسية العراق الأشد ألماً، فهذه النتيجة لا سواها من شأنها أن تقود اللاعبين في دوامة الشرود الذهني، كما أن الخسارة أمام الإمارات بهدف وحيد لا تقل سوءاً عن غيرها، وتبعها الخسارة أمام المنتخب الفلسطيني بذات النتيجة، ثلاث خسائر تعطي انطباعا كافيا للاستدلال على الفقر الفني والبدني الذي يلازم "النشامى" في هذه المرحلة الحرجة.
ويتشارك منتخبا الإمارات والعراق في صدارة الترتيب العام برصيد 6 نقاط، وفاز الإمارات في أولى مبارياته على فلسطين بنتيجة 3-2، وتغلب في المباراة الثانية على "النشامى بهدف وحيد، كما فاز العراق في مباراته الأولى على "النشامى" بخماسية نظيفة، وحقق فوزه الثاني على منتخب السعودية بهدفين نظيفين، فيما ينتظر كلا المنتخبين المباراتين الاخيرتين، حيث يواجه الإمارات السعودية، والعراق يلتقي فلسطين.
وتظل هوية البطل ضبابية الى يوم بعد غدٍ الخميس، في شبه المباراة النهائية، عندما يلتقي العراق والإمارات لتحديد المصير، والأردن أمام السعودية.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »لماذا ؟ (ابراهيم عبد الفتاح)

    الثلاثاء 4 آب / أغسطس 2015.
    تعرفون لماذا ؟ لأن اختيارات عناصر المنتخبات بالواسطة ولا تراعي الامور الفنية.