الذكرى 17 لرحيل أحمد الطراونة

تم نشره في الأحد 9 آب / أغسطس 2015. 12:00 صباحاً

عمان - صادفت أمس السبت الذكرى 17 لرحيل المغفور له باذن الله احمد الطراونة أحد رجالات الأردن البارزين والمخلصين لقيادتهم ووطنهم ومن الذين كان لهم دور كبير في بناء مسيرة الوطن ونهضته وتقدمه وشاركوا في صياغة الدستور الأردني الحديث.
ولد المرحوم الطراونة في مدينة الكرك العام 1920 وأنهى دراسته المتوسطة بمدرسة الكرك، والثانوية (المترك) بمدرسة السلط الثانوية العام 1938.
وحصل على ليسانس الحقوق من جامعة دمشق العام 1942، وعمل في سلك القضاء من 1942 - 1950، وكان نائبا للكرك لعدة دورات خلال خمسينيات القرن الماضي ورئيسا لمجلس النواب لثلاث دورات خلال تلك الفترة.
وكان المرحوم أحمد الطراونة وزيرا خلال الفترة 1950 - 1972 حيث شغل وزارات العدل والزراعة والمواصلات والتجارة والاشغال العامة والمالية والدفاع والداخلية ونائب رئيس الوزراء. وحمل المرحوم أوسمة الاستقلال من الدرجة الاولى ، والكوكب من الدرجة الاولى  والنهضة من الدرجة الاولى ، والنهضة المرصع العالي الشأن اضافة الى وسام التربية والتعليم، كما حمل عدة أوسمة عربية وأجنبية.-(بترا)

التعليق