"سامسونج" تحافظ على صدارتها في عالم الهواتف المحمولة ذات الشاشات الكبيرة والمنحنية

تم نشره في الثلاثاء 18 آب / أغسطس 2015. 12:00 صباحاً
  • هاتف جالاكسي الجديد (من المصدر)

عمان- أعلنت شركة “سامسونج” للإلكترونيات المحدودة عن إطلاق هاتفيها المميزين “جالاكسي إس6 إيدج+” و”جالاكسي نوت 5” على الصعيد العالمي. ويجسّد الجهازان التزام “سامسونج” التام تجاه سوق الهواتف الذكية ذات الشاشات الكبيرة، والذي تتصدره الشركة بقوة منذ العام 2011 مع إطلاق النسخة الأولى من جهازها “جالاكسي نوت”.
ويجمع هاتفا جالاكسي “إس6 إيدج+” وجالاكسي “نوت 5” بين الشكل الأنيق والأداء العملي مع مجموعة من أبرز المزايا الرائدة في القطاع، ومنها: أفضل تقنيات الشاشات، وأكثر الكاميرات تطوراً لالتقاط صور ومقاطع فيديو عالية الجودة، وأحدث تقنيات الشحن السلكي واللاسلكي السريع، فضلاً عن معالج جبّار للغاية. ومع تزويدهما بذاكرة وصول عشوائي RAM معززة تبلغ 4 جيجابايت، يقدّم الهاتفان الذكيان أقوى القدرات وأفضل قوة معالجة في السوق، بما يتيح للمستخدمين أداء مهام عدة في الوقت نفسه بدون عناء، مثل قراءة الرسائل، ونشر تحديثاتهم على وسائل التواصل الاجتماعي بشكل أسرع، والتمتع بألعاب ذات بيانات كبيرة الحجم بدون الحاجة للانتظار.
وبفضل شاشته المنحنية عالية الدقة Quad HD من نوع Super AMOLED مقاس 5.7 إنشات، يقدم هاتف جالاكسي “إس6 إيدج+” تجربة مشاهدة أفضل مع حواف منحنية أكبر حجماً تتيح التمتع بتجربة الوسائط متعددة إلى أبعد حد. ويوفر جهاز جالاكسي “نوت 5” ذو التصميم الجديد مجموعة لا تضاهى من الأدوات الإنتاجية مثل خاصية SideSync، إلى جانب قدرات الجيل الخامس من قلم S Pen الأكثر تطوراً، بما يتيح أداء المهام المتعددة بشكل أفضل.

التعليق