"رواد الحركة الرياضية" تستذكر الفقيد الهنيدي

تم نشره في الأربعاء 2 أيلول / سبتمبر 2015. 12:00 صباحاً

عمان - الغد- استذكرت أسرة هيئة رواد الحركة الرياضية والشبابية أول من أمس، مناقب فقيدها وأمينها العام الراحل منذر الهنيدي، وذلك من خلال جلسة "لمسة الوفاء"، التي نظمتها الهيئة في مناسبة مرور أربعين يوما على وفاته بعد مشوار حافل بالعطاء والانجاز، على امتداد سلسلة من العقود خدمة للحركة الرياضية والشبابية والأولمبية والكشفية، تقلد خلالها العديد من المواقع والمناصب القيادية.
واستهل الحضور الجلسة بالوقوف دقيقة صمت وقراءة الفاتحة على روح الفقيد الراحل والدعاء له أن يتغمده الله بواسع رحمته وأن يسكنه فسيح جنانه، فيما ألقى رئيس الهيئة محمد جميل أبو الطيب كلمة نوه خلالها بمناقب الفقيد وما قدمه لمسيرة الهيئة، وقدم درع الهيئة لنجل الفقيد محمد منذر الهنيدي، الذي ألقى بالمناسبة كلمة آل الفقيد مقدرا مبادرة الهيئة وأصدقاء الفقيد التي كان لها أكبر الأثر في التخفيف عن آل الفقيد، فيما أجمع الحضور ومن بينهم العين هشام الشراري وزير الشباب والرياضة الأسبق ونائب رئيس اللجنة الأولمبية الأردنية د. ساري حمدان ومدير عام مدينة الحسين للشباب د. عاطف رويضان والفريق المتقاعد غازي الطيب نائب رئيس هيئة رواد الحركة الرياضية والشبابية ود. عصمت الكردي الأمين العام الأسبق للجنة الأولمبية، على أن الفقيد الراحل كان علامة مضيئة في سماء الرياضة الأردنية وعلى ضرورة تواصل لمسات الوفاء التي تعمق علاقات المحبة بين أركان وأوساط الحركة الرياضية والشبابية والأولمبية.

التعليق