"ذبحتونا" تتهم الجامعات الرسمية بتجاوز تعليمات القبول بـ"الموازي"

تم نشره في الأربعاء 2 أيلول / سبتمبر 2015. 11:00 مـساءً

عمان- الغد- انتقدت الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة "ذبحتونا" استمرار الجامعات الرسمية بفتح القبول في البرنامج الموازي، مشيرة إلى أنها بذلك "تخالف تعليمات أسس القبول الجامعي، التي تنص على ألا تتجاوز النسبة للموازي والدولي 30 % في كل تخصص".
وأشارت، في بيان صحفي أمس، إلى أن "النتائج الأولية للقبول على "الموازي" في عدد من الجامعات تظهر حجم هذا التمادي، ففي الجامعة الهاشمية، تم الإعلان عن قبول 374 طالبا وطالبة في تخصص الطب على البرنامجين الموازي والدولي فيما أعلنت سابقاً أنها ستقبل 50 طالباً وطالبة على البرنامج العادي (التنافس والمكرمات)".
وبينت "أن الجامعة الأردنية، أعلنت عن أسماء مقبولين في تخصص هندسة العمارة، والذي تم حذفه من قائمة القبول الموحد، حيث يتم قبول الطلبة فيه من خلال امتحان يقدمه الطالب في الجامعة، حيث وأظهرت النتائج قبول 42 على "العادي" مقابل 66 على "الموازي"، أي أن نسبة طلبة الموازي في هذا التخصص تجاوزت الـ60 %".
وقالت إنه "تم في جامعة مؤتة الإعلان عن أربع دفعات من قبولات الموازي والدولي ومن المنتظر أن يتم الإعلان عن خامسة وسادسة، فيما يظهر كشف المقبولين تخصيص 170 مقعدا لكلية الطب للبرنامج الموازي والدولي، بينما أعلنت الجامعة عن تخصيص 70 للبرنامج العادي (التنافس والمكرمات)، أي أن نسبة المقبولين على الموزاي والدولي تتعدى 70 %".
وطالبت الحملة، مجلس التعليم العالي بممارسة الرقابة المباشرة على أعداد المقبولين في الجامعات الرسمية، ومدى تطبيق تلك الجامعات لتعليمات المجلس في ما يخص الحد الأعلى لأعداد المقبولين على البرنامجين.
كما طالبت أن يتم الإعلان عن نتائج القبول لـ" الموازي" بعد نتائج القبول الموحد، ما يتيح للذين لم يحالفهم الحظ في القبول الموحد التقدم لـ"الموازي"، بالاضافة الى إعادة النظر في القبول المباشر في تخصصات معينة، عقب "ثبوت فشل آلية امتحان القبول المباشر من ناحية عدم جاهزية الجامعات لها، وعدم ثقة الطالب بصدقية نتائج هذه الامتحانات، وغياب الشفافية عنها".

التعليق