الكرك: سكان يشتكون دفعهم رسوم صرف صحي رغم عدم شمولهم بالخدمة

تم نشره في السبت 5 أيلول / سبتمبر 2015. 12:00 صباحاً

هشال العضايلة

الكرك – أكد سكان في ضواحي مدينة الكرك الجديدة، في الصبحيات والكرك الجديدة والثنية وابو حمور ومناطق المستشفيات، أنهم يدفعون رسوم الصرف الصحي في كل فاتورة مياه، رغم عدم شمول مناطقهم بشبكة هذه الخدمة.
وأكدوا أن مناطقهم التي تشهد توسعا سكانيا كبيرا واصبحت تضم نسبة كبيرة من السكان القاطنين غدت بحالة سيئة من كثرة الحفر الامتصاصية التي تشكل ازعاجا للمواطنين، بسبب تسربها المستمر.
وطالب إبراهيم الصعوب من سكان ضاحية الصبحيات شرقي مدينة الكرك الجهات الرسمية بسلطة المياه بشمول المنطقة بشبكة الصرف الصحي وخصوصا وأن السلطة أحالت عطاء توسعة محطة تنقية الكرك مؤخرا، لافتا الى أن المنطقة لم يتم شمولها بالشبكة رغم تحصيل السلطة لرسوم الصرف الصحي من كافة السكان ومنذ فترة طويلة.
وأشار إلى أن المنطقة التي تشهد نموا سكانيا كبيرة وخصوصا في مجال العمارات السكنية الكبيرة، تحتاج الى شبكة صرف صحي أسوة ببقية المناطق بالمدينة.
ولفت الصعوب إلى ان الضاحية تضم أحد أكبر مستشفيات المحافظة التي تحتاج الى شبكة صرف صحي لاستخدامها كميات كبيرة من المياه وخاصة انها تتسرب في بعض الاحيان الى الاحياء السكنية.
وأكد جودت القسوس ان ضاحية الكرك الجديدة والتي تضم اكبر توسع تنظيمي لمدينة الكرك من جهة الشرق بحاجة الى شمولها بشبكة الصرف الصحي بسبب وجود اعداد كبيرة من السكان فيها.
ولفت الى ان الحفر الامتصاصية أصبحت تشكل أذى للمواطنين بسبب تسرب المياه العادمة منها وبشكل دائم، إضافة الى الكلفة العالية لعمليات التخلص المستمر من المياه العادمة بواسطة صهاريج النضح.
وأكد مدير إدارة المياه بالكرك المهندس سامر المعايطة ان السلطة احالت مؤخرا عطاء توسعة محطة تنقية الكرك، لافتا إلى أن المرحلة الثانية من مشاريع السلطة في محافظة الكرك سيشمل بناء شبكة صرف صحي جديدة في مناطق الكرك الجديدة والصبحيات والمرج، وذلك بعد توفير التمويل الضرورية لهذه التوسعة الجديدة بالشبكة.
وكان وزير المياه والري الدكتور حازم الناصر، وقع قبل أسبوع اتفاقية إعادة تأهيل وتوسعة محطة تنقية الكرك مع ائتلاف شركتي (OTV + Aqua Treat) بقيمة 10 ملايين يورو تقريبا.
وبين الناصر في تصريحات صحفية أن هذه الاتفاقية تأتي ضمن جهود الوزارة المستمرة في احداث نقلة نوعية وتحسين خدمات المياه والصرف الصحي المقدمة للمواطنين في منطقة الكرك وتطوير الخدمات.
وكشف ان هذا المشروع سيرفع طاقة المحطة الاستيعابية الى 5500 متر مكعب/ باليوم لغاية العام 2035، حيث سيتم توسعة المحطة الحالية بنفس الموقع وإنشاء وحدات معالجة جديدة بالتوازي مع الوحدات القائمة حتى تستمر المحطة بالمعالجة الحالية للمياه العادمة، وعند انتهاء المشروع سيتم تحويل التدفقات إلى الوحدات الجديدة.

hashal.adayleh@alghad.jo

التعليق