سعر كيلو البندورة يتخطى الدينار والخضار تستقر على ارتفاع

تم نشره في الثلاثاء 6 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 12:00 صباحاً
  • بائع يعرض البندورة في سوق الخضار بوسط البلد (تصوير محمد مغايضة)

عمان - الغد- استقرت أسعار الخضار في السوق المحلية على ارتفاع بسبب استمرار ارتفاع درجات الحرارة الذي تسبب بتلف بعض أنواع المحاصيل.
وأكد عاملون في القطاع الزراعي أن ارتفاع درجات الحرارة أدى أيضا إلى تسريع الإنتاج وطرحه بفترات زمنية متقاربة ما أدى إلى نقص كميات العرض لاحقا.
وقال مدير السوق المركزي عبدالمجيد العدوان إن "موجة الحر سرعت نضج ثمار الخضار على غير العادة ما أدى إلى طرح كميات في السوق بفترات متقاربة".
وبين أن ارتفاع درجات الحرارة تسببت بإتلاف الشتل بشكل مباشر.
وأوضح العدوان أن أسعار الجملة استقرت على ارتفاع إذ تراوح سعر البندورة بين 70 قرشا ودينار للكيلو غرام بحسب حجمها وجودتها وتراوح سعر الكوسا بين 50 و80 قرشاً للكيلو وتراوح سعر البطاطا البلدية بين 40 و50 قرشا للكيلو، وتراوح سعر البطاطا المستوردة بين 70و75 قرشا للكيلو وتراوح سعر الأسود العجمي بين 25 و35 قرشاً للكيلو ووصل متوسط سعر كيلو الزهرة الى 70 قرشاً.
وعلى صعيد أسعار المستهلك؛ بيًن تاجر التجزئة كايد جميل أن سعر البندورة يتراوح بين 1,25 و1,5 دينار للكيلو، ويتراوح سعر الكوسا بين 85 قرشا و1,25 دينار للكيلو غرام، ويتراوح سعر البطاطا بين 85 قرشا ودينار للكيلو، وتراوح وسعر الزهرة بين 85 فرشا ودينار، وتراوح سعر الخيار بين 50 و75 قرشا ووصل سعر الأسود العجمي لمستوى 50 قرشاً.
وأشار جميل إلى تفاوت أسعار البيع بين تاجر وآخر بحسب التوزيع الجغرافي للمحال وغياب الرقابة الحكومية.
من جانبه؛ رجح تاجر الجملة وصاحب مزارع  خضراوات  بسام أبوجابر ان يبدأ جني ثمار الموسم الجديد من البندورة والخضار بعد أسبوعين؛ مؤكدا أن بداية الموسم الجديد سوف تساهم بشكل كبير في انخفاض أسعار الخضار وعودتها للمستويات المعتادة.
ولفت أبوجابر إلى أن ارتفاع أسعار الخضار يعود الى موجة الحر والغبار التي أثرت على المملكة وانعكست سلباً على المحاصيل الزراعية، ما ادى الى قلة كميات الخضار المتوفرة وعدم كفايتها للسوقين المحلي والخارجي.

التعليق