الأمانة: لا تراجع عن إخلاء حدائق الملك عبد الله

تم نشره في السبت 10 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 01:53 مـساءً
  • حدائق الملك عبد الله في شارع وادي صقرة بعمان

 عمان- الغد- أكد المدير التنفيذي للاصول وسلسلة التزويد المهندس ابراهيم خريس بأنه لا تراجع عن قرار أمانة عمان بإخلاء موقع حدائق الملك عبدالله الاول في وادي صقره، وان الأمانة ماضية بتنفيذ خطتها باعادة الحدائق لتكون متنفسا طبيعيا لمواطني عمان وزائريها.
 وقال ان الاجراءات التي تقوم بها الأمانة حاليا هي اجراءات قانونية ونتيجة  لعدم التزام اصحاب مكاتب تأجير السيارات السياحية بشروط الاتفاق الأخير الذي تم بحضور عطوفة محافظ  العاصمة .
والذي تم فيه تخفيض قيمة الكفالة العدلية بقيمة (50) ألف دينار بدلا من 150 الف دينار، لتنفيذ الإخلاء مع نهاية العام الحالي وتجديد الترخيص المهني ودفع الأجرة السنوية  .
كما ويسرت الأمانة على الراغبين بالاخلاء من اصحاب المكاتب السيارات السياحية والانتقال الى مواقع جديدة توفير خمسة مواقف لكل مكتب ،بالتنسيق مع هيئة تنظيم قطاع النقل العام  بحسب المهندس خريس الذي أكد على ان عدد من اصحاب المكاتب قام بالاخلاء والانتقال لموقع جديد منذ أكثر من عامين
وكشف المهندس خريس  ان هناك اربعة عروض يتم دراستها فنياً ، كانت تقدمت لعطاء الاستثمار "المرحلة الأولى" الذي طرحته الأمانة في الموقع "الجهة الشمالية" منه، مشيراً الى أنه بإمكان اصحاب المكاتب السياحية التقدم للمراحل اللاحقة من العطاءات التي سيتم طرحها ولكن ضمن الشروط والمعايير التي حددتها الأمانة   .
ولفت الى ان المدة القانونية الممنوحة لأصحاب مكاتب تأجير السيارات السياحية انتهت بتاريخ 31/12/2014 ، وبالتالي ان وجودهم لغاية الآن هو مخالفة صريحة .وان العقد هو شريعة المتعاقدين
ونوه الى ان قرار اخلاء مكاتب تأجير السيارات السياحية في حدائق الملك عبدالله الأول لم يكن قرارا تعسفيا ولا وليد اللحظة ، بل يعود الى عام 2008 ، ومر بكافة الإجراءات القانونية وفترات الإمهال ،الإضافية والمتعاقبة  والاعفاءات من قيمة الايجار  .
وجددت الأمانة التذكير بأن حدائق الملك عبدالله الاول التي تقع في منطقة وادي صقرة على شارعي الشريف ناصر بن جميل وعرار أنشأت كحديقة ومرفق ترفيهي عام (1987) على قطعة ارض مساحتها  "(79)دونم ،(79000 م2 ) ". حيث شيدت الحدائق في منطقة تتوسط مدينة عمان لتكون متنفسا لمواطني عمان وزائريها، ولتكون منطقة جاذبة استثماريا باستعمالات مختلفة حيث شملت على ( ألعاب كهربائية، مطاعم، صالات مغلقة ، مدينة ملاهي ، وتلفريك،مكاتب تأجير سيارات سياحية، بورصة زهور، ومدرج يتسع لحوالي 1000مشاهد للعروض المسرحية والفنية ومرافق اخرى لخدمة روادها وزائريها )   ولتكون  هذه النشاطات اجتماعية و ثقافية و تجارية استثمارية تعود بالنفع والفائدة على أمانة عمان لتقدم افضل الخدمات لمواطني عمان .
 
 
 

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »انجاز (احمد)

    الأحد 11 تشرين الأول / أكتوبر 2015.
    بكون افظل انجاز
  • »حق الامانه (اكرم)

    السبت 10 تشرين الأول / أكتوبر 2015.
    بصراحه الامانه اعطت فرص كثيره. لاصحاب السيارات !!! بكفي دلع وخليهم يستاجرو مكان اخر
  • »حان الوقت (اسامه عواد)

    السبت 10 تشرين الأول / أكتوبر 2015.
    ندعم اجراءات الامانه بقوه وكفى مماطله