حملة لإغلاق المحال التجارية غير المرخصة بجرش

تم نشره في الأربعاء 14 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 12:00 صباحاً

جرش – الغد- بدأت بلدية جرش الكبرى حملة إغلاق للمحال التجارية غير المرخصة منذ سنوات والتي لم تلتزم بالقوانين والإجراءات في ترخيص محالها، وفق رئيس قسم الإعلام في بلدية جرش الكبرى هشام البنا.
وأوضح أن عدد المحال التي لم ترخص محالها ويترتب عليها مبالغ مالية للبلدية لا تقل عن 210 محال تجارية، وأكثر من 800 محل تجاري آخر تحتاج إلى تصويب أوضاعها في أسرع وقت ممكن. وقال البنا إن البلدية أنذرت التجار وأمهلت عدة مرات وهذا العام على وشك الانتهاء "وما زال التجار غير ملتزمين بترخيص محالهم ودفع المستحقات المالية المترتبة عليهم لبلدية جرش الكبرى، وهذا أمر غير قانوني ويتوجب عليه مخالفة هذه المحال وإغلاقها بالتعاون مع الجهات الأمنية ومختلف الجهات المعنية". وأكد أن عوائد ترخيص المحال التجارية توفر دخلا ماليا إضافيا للبلدية تمكنها من تقديم خدمات أفضل لمواطنيها وهو حق للبلدية، ويجب تحصيله من كل التجار ويعتمد على نوع العمل وحجمه وموقعه.

التعليق