تخصيص معونة وطنية لـ783 أسرة جديدة بالمفرق

تم نشره في الاثنين 19 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 12:00 صباحاً

حسين الزيود

المفرق – كشف مدير صندوق المعونة الوطنية في محافظة المفرق ليث أبو عويضة أن الصندوق نفذ مسحا ميدانيا هذا العام للأسر التي تقدمت بطلبات لتقاضي معونة وطنية نقدية شهرية وأسفر عن تخصيص معونات نقدية شهرية متكررة لـ 783 أسرة جديدة، في محافظة المفرق .
وبين أبو عويضة أن الصندوق ينفق ما قيمته 8 ملايين و 479 دينارا بشكل سنوي لقاء صرف معونات نقدية شهرية للأسرة التي تنتفع من الصندوق والبالغة 8 آلاف و 19 أسرة في لواء قصبة المفرق ولواءي الباديتين الشمالية الشرقية والغربية، لافتا إلى أن حجم الإنفاق الشهري لهذه الأسر يبلغ 706 آلاف
 و 666 دينارا.
وقال إن المسح الميداني أسفر كذلك عن صرف معونات طارئة لـ 223 أسرة في محافظة المفرق، موضحا أن الصندوق يقوم بصرف معونات طارئة للحالات التي تتطلب ذلك،  والتي تتوافق والشروط القانونية اللازمة، فيما كانت أبرز تلك الحالات تتعلق بفقدان رب الأسرة بالوفاة أو الحريق الذي يتطلب معونة نقدية عاجلة لأسباب ظاهرة وملحة تمكن الأسر المستفيدة من تدبير أمورها والإنفاق على المعالين.
وأشار أبو عويضة إلى أن الصندوق صرف أجهزة جسمانية طبية لـ 130 أسرة أبرزها الكراسي المتحركة والأسرة الطبية والأجهزة التي تتعلق بذوي الإعاقات الجسمية، لافتا إلى أن هذه الأجهزة تسهم في التخفيف على ذوي الأفراد الذين يحتاجون لمثل هذه المعدات الطبية. وقال إن الإجراءات التي يتخذها الصندوف من حيث زيادة المخصصات أو تخفيضها أو وقفها يتم بناء على دراسات المسح الميداني والتي تظهر تحسنا في مستويات الأسر المستفيدة ما يتطلب تخفيض القيمة النقدية أو وقفها، فضلا عن إظهار المسح ظروفا تتطلب زيادة المعونات نظرا لما طرأ على المستفيدين من ظروف اجتماعية تتطلب ذلك.    

التعليق