الفايز يعلن إنشاء معهد متخصص لترميم وصيانة الآثار في جرش

تم نشره في الاثنين 26 تشرين الأول / أكتوبر 2015. 11:00 مـساءً
  • وزير السياحة والآثار نايف الفايز-(ارشيفية)

أحمد الشوابكة

مادبا - أعلن وزير السياحة والآثار نايف الفايز عن إنشاء معهدا جديد متخصص لترميم وصيانة الآثار في جرش، في إطار التعاون المشترك ما بين الحكومتين الأردنية والإيطالية، وذلك خلال رعايته حفل تخريج الفوجين الخامس والسادس من طلبة معهد مادبا لفن وترميم الفسيفساء، والبالغ عددهم 25 طالبا وطالبة ممن أنهوا امتحان الشامل بنجاح.
وقال الفايز إن المعهد يعد مركزاً إقليمياً ووحيداً في الشرق الأوسط لإنتاج وترميم الفسيفساء، التي تتميز بها محافظة مادبا، حيث يعكس هذا الفن العريق ازدهار الحضارات المتعاقبة، ومن أبرزها خريطة الفسيفساء التي تعتبر أقدم خريطة فسيفسائية في العالم.
وأضاف أن مشروع المعهد جاء ثمرة تعاون مشترك بين الحكومة الأردنية والحكومة الإيطالية والوكالة الأميركية للإنماء الدولي (usaid)، حرصاً على تنقل هذا الإرث الحضاري وما يحويه من رسائل سلام ومحبة وعيش مشترك بين الديانات السماوية إلى الأجيال القادمة، وبيان بما يزخر به الأردن من منتج سياحي وإرث حصاري فريد ومنتوع.
وأكد الفايز أن الوزارة حرصت على تشجيع الطلبة الالتحاق بالدراسة في المعهد، وتقديم كافة سبل التشجيع، من خلال صندوق التدريب المهني والتفني بتوفير بعثات دراسية منذ العام 2013 لطلبة من كافة مناطق المملكة؛ فضلاً عن 20 بعثة من شركة البوتاس لأبناء مناطق الأغوار، بهدف توسيع دائرة هذا التخصص إلى المحافظات، بعد أن اقتصر توزيع غالبية الطلبة على محافظة مادبا.
وأكد السفير الإيطالي في عمان أنه سيتم ربط المعهد مع المراكز والمعاهد الإيطالية، بهدف ترويجه وتسويقه، مشيراً إلى أن الأردن يزخر بحضارات متعددة وإرث إنساني منذ القدم، ما يثبت تاريخ هذا البلد الصديق.
وعبر عن سعادته لمشاركته في حفل تخريج كوكبة جديدة من خريجي هذا المعهد، الذي ساهمت حكومته في عملية تأسيسه منذ أن كان مدرسة لتعلم وترميم فن الفسيفساء.
وقال مدير عام صندوق التدريب والتشغيل والتعليم المهني والتقني الدكتور غسان أبو ياغي إن دور الصندوق هو دعم شرائح المجتمع، وبخاصة الشباب لإنجاز وصنع المستقبل، حيث قدم الصندوق دعماً للمعهد يبلغ 150000 دينار لتدريب الشباب من كلا الجنسين للتوجه نحو التكنولوجي والتقني لزيادة التطور والنمو، وتوفير السوق المحلي بالسواعد الأردنية وإحلالها بدلاً من العمالة الوافدة.
وقال عميد المعهد الدكتور أحمد العمايرة إن هذه الدفعة من الخريجين الذين تم تمويل دراستهم من صندوق التشغيل والتدريب استطاعوا أن ينهوا متطلبات الامتحان الشامل بنجاح، حيث تمكنت طالبتان شقيقات من الحصول على المرتبة الأولى على مستوى المملكة في امتحان الشامل لطلبة كليات المجتمع العربي، والذي يعقد تحت مظلة جامعة البلقاء التطبيقية، وتم تعيين إحداهن في المعهد، وتأمين الأخرى ببعثة دراسية جامعية.
وفي نهاية الحفل الذي حضره أمين عام وزارة السياحة ومدير عام  دائرة الآثار العامة، وزع الفايز الشهادات على الخريجين. 
ahmad.alshawabkeh@alghad.jo

التعليق