ترقب في "الجمارك" بعد تسريبات عن تعيين مدير جديد

تم نشره في الأربعاء 4 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 01:00 صباحاً
  • الجمارك الأردنية

رداد القرالة وعمران الشواربة

عمان – ما يزال الترقب سيد الموقف في دائرة الجمارك الأردنية، فكبار موظفي الدائرة يترقبون القرار الحكومي المتوقع بتعيين مدير عام جديد للدائرة (بالأصالة لا بالوكالة)، بالتزامن مع ترقب لنتائج لجنة التحقيق حول حادث حريق الألعاب النارية.
وقال مصدر مطلع لـ"الغد" في دائرة الجمارك إن هناك امتعاض من قبل المدراء العاملين في الدائرة بعد تداول تسريبات تشير الى احتمالية تعيين مدير عام جديد للجمارك من خارج الدائرة، ما يعني استبعاد المدراء ذوي المناصب والدرجات العليا في الدائرة من استلام المنصب.
وألمح المصدر، الذي طلب عدم الكشف عن هويته لـ"الغد"، إلى أن المدراء في الدائرة سيقومون بتقديم استقالات في حال اتخاذ الحكومة قرارا بتعيين الحكومة مديرا جديدا من خارج الدائرة.
وبين المصدر أن هناك مدراء عاملين في الدائرة لديهم الخبرة الكافية لإدارة العملية الجمركية، متوقعا انه في حال اتخاذ الحكومة قرارا بتعيين مدير عام الجمارك من خارج الدائرة سيكون هناك انعكاسات سلبية في الدائرة.
وكانت الحكومة قررت إحالة مدير عام الجمارك اللواء منذر العساف إلى التقاعد بعد حادثة الجمارك بثلاثة ايام، فيما كلف مساعد مدير عام الجمارك للشؤون الإدارية والقانونية أمين القضاة، والذي يحمل أعلى درجة وظيفية في الدائرة آنذاك، بمنصب مدير عام للجمارك بالوكالة لحين تعيين مدير جديد، لكن القضاة سرعان ما قدم استقالته، لتكلف الحكومة المساعد الثاني لمدير عام الجمارك العميد ثامر الشرمان بمنصب مدير عام الجمارك بالوكالة، خلفا للقضاة.
تجربة استقالة القضاة، وفق المصدر، قد تستنسخ من جديد مع الكثير من المدراء من ذوي الرتب الوظيفية العليا في الدائرة.
وحول مجريات التحقيق بحادثة انفجار الحاويتين في جمرك عمان، أكد المصدر ان ملف التحقيق تم تحويله للمدعي العام مدني، وأن دور دائرة الجمارك في التحقيق اقتصر على تزويدهم بالمعلومات اللازمة، مشيرا الى ان اي حكم في القضية سيكون من قبل المحاكم المدنية.
وذكر المصدر ان العمل مايزال جاريا على تقدير وحصر الخسائر المترتبة على الحريق، حيث تمّ تشكيل لجنة لذلك.
وحاولت "الغد" الحصول على معلومات ومجريات التحقيق في القضية إلا انه لم يتسن الحصول على ذلك لاتمام سير القضية.
وكان الحريق الضخم نشب الاسبوع الماضي في حاويتين تحويان كمية كبيرة من المفرقعات والألعاب النارية، بساحة جمرك عمان جنوبي العاصمة، قد أودى بحياة 7 أشخاص، وإصابة 12 آخرين، 5 منهم في حالة خطرة.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »الأصلح العميد الدكتور خالد الدروبي (ابو محمد)

    الأربعاء 4 تشرين الثاني / نوفمبر 2015.
    أعتقد كمراقب أن العميد الدكتور خالد الدروبي هو الأفضل لقيادة دائرة الجمارك في المرحلة الحالية لما يتمتع به من شخصية قوية وثقافة عالية خصوصا أن الدكتور الذي أتم دراسته الجامعية من الولايات المتحدة الأمريكية وحاصل على أعلى الدورات التدريبية و هو من أقدم موظفي الجمارك تعيين ورقما و يتمتع بشخصية مؤثرة و محبوب لدى كافة موظفي الجمارك يذكر أن الدكتور خالد كان منتدبا في عدة دول شقيقة وأسس نظام جمركي في هذه الدول وعرضت عليه إدارتها و لكنه رفض هذه العروض كي يعود ويخدم الأردن في ظل صاحب الجلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين حفظه الله