"هيئة الاستثمار" تستعد لتشغيل المنطقة التنموية في إربد

تم نشره في الجمعة 13 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 01:00 صباحاً

الرمثا -الغد- أكد رئيس هيئة الاستثمار الدكتور منتصر العقلة اهمية تأسيس نافذة الاستثمار والشراكة بين مختلف القطاعات، لتسهيل وتبسيط اجراءات الاستثمار وجذب المستثمرين من خارج الاردن لدعم منطقة اربد التنموية التي ستفتح قريبا لتوفير فرص عمل  للأردنيين .  وأضاف خلال الجلسة الحوارية التي نظمتها مدينة الحسن الصناعية  لمناقشة العقبات التي تواجه مستثمريها أمس ان لهيئة الاستثمار دورا تنظيميا رقابيا على المدن الصناعية والتنموية لتسهيل عملية الاستثمار والتعامل مع بعض المخالفات للصناعيين بمهنية عالية، وتذليل العقبات التي تواجه المستثمرين لإدامة مشاريعهم الانتاجية.
وأشار إلى تسهيل اجراءات الاقامة والتنقل للمستثمرين السوريين دخولا وخروجا من والى المملكة عبر  تعميم وزع على المنافذ الجوية والبرية بخصوص ذلك. 
وقال الرئيس التنفيذي للمدن الصناعية الدكتور جلال الدبعي، انه سيتم اخذ اقتراحات واراء المستثمرين بعين الاعتبار، خصوصا بما يتعلق بموضوع بدل خدمات اراضي المشاريع في مدينة الحسن والتي ابدى عدد من المستثمرين استياءهم من تحديدها بـ 150 دينارا بدل خدمات للدونم الواحد.
وثمن محافظ اربد سعد شهاب دور مدينة الحسن الصناعية بتوفير العملة الصعبة وفرص العمل والتخفيف من حدة البطالة بتشغيلها لآلاف الاردنيين.  وقال رئيس غرفة صناعة اربد هاني ابو حسان، ان المحافظة تضم اكبر المدن الصناعية مدينة الحسن الصناعية اكبر المدن المصدرة على مستوى المملكة، مشيرا الى ميزاتها نظرا لموقعها الجغرافي.
وقال مدير المدينة عصام المبيضين ان عدد الشركات العاملة في المدينة تصل 139 شركة باستثمار تصل قيمته نحو نصف مليار دينار، وتشغل حوالي 24 الف عامل أردني ومنتجات المدينة تصدر الى كثير من دول العالم. وابدى رئيس غرفة تجارة اربد محمد الشوحة اهتمامه بقضايا المستثمرين، داعيا الى تسهيل اجراءاتهم وحمايتهم لإدامة نشاطاتهم الاقتصادية في المملكة.

التعليق