"راصد" يدعو للتركيز على عامل الخبرة عند تشكيل لجان "النواب" الدائمة

تم نشره في الأحد 22 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 01:00 صباحاً

عمان - دعا برنامج مراقبة أداء المجالس المنتخبة (راصد)، أعضاء مجلس النواب إلى الأخذ بعين الاعتبار "الخبرة لدى البرلمانيين عند تشكيل اللجان الدائمة لأن المطبخ التشريعي للمجلس يتم داخلها".
كما دعا البرنامج، المنبثق عن مركز الحياة لتنمية المجتمع المدني في تقريره لأعمال الأسبوع الأول من عمر الدورة العادية الثالثة لمجلس النواب، إلى الالتزام بـ"تطبيق نهج الشفافية من خلال نشر أسماء النواب المتغيبين عن الجلسات سواءً بعذر أو بدون عذر أولاً بأول".
وأكد أهمية معالجة أي اختلالات قد تنشب مستقبلاً من شأنها أن تؤثر سلباً على انسيابية انعقاد الجلسات، أو التأثير على النصاب القانوني للجلسات، و"عدم التردد بتطبيق المواد العقابية التي أقرها النظام الداخلي بحق النواب الذين يخالفون النظام الداخلي بشكل عام والمتغيبين عن الجلسات البرلمانية بشكل خاص".
وشدد "راصد" على أهمية أن يولي المجلس الجانب الرقابي الأهمية القصوى في أعماله، من خلال إدراج ما يتم الإجابة عليه من الأدوات الرقابية ضمن جداول أعمال الجلسات.
وأشار إلى ضرورة اختيار آلية محددة في التعامل مع بند ما يستجد من أعمال عند إدراجه على جدول أعمال الجلسة، بحيث يتم تحديد عدد النواب المتحدثين في هذا البند وعدم ترك الأمر مطلقا، والاعتماد على الأعراف والتقاليد البرلمانية التي رسختها المجالس المتعاقبة. -  (بترا) 

التعليق