الطراونة يبحث ورئيس إدارة شركة عالمية سبل التعاون

تم نشره في الثلاثاء 24 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 01:00 صباحاً
  • رئيس الديوان الملكي الهاشمي فايز الطراونة (يمين) خلال استقباله رئيس مجلس إدارة شركة كي بي إم جي العالمية جون فيمير أمس - (بترا)

عمان - بحث رئيس الديوان الملكي الهاشمي فايز الطراونة مع رئيس مجلس إدارة شركة "كي بي إم جي" العالمية جون فيمير، سبل التعاون بين الجانبين، وإمكانية الاستفادة من الفرص التي يوفرها المناخ الإستثماري المميز، وما تمتع به المملكة من بيئة جاذبة وآمنة.
جاء ذلك خلال استقباله، مندوبا عن جلالة الملك عبدالله الثاني، أمس، فيمير والوفد المرافق.
ويأتي اللقاء على هامش مشاركة وفد الشركة، التي تعتبر من أكبر أربع شركات على مستوى العالم في مجالات التدقيق والاستشارات، في مؤتمرها السنوي الرابع عشر للشركاء، والذي تستضيفه المملكة حالياً، بحضور ما يزيد على 120 شريكا من الشرق الأوسط والخليج العربي والعالم.
وأعرب فيمير عن تقدير "كي بي إم جي" لاستضافة المملكة مؤتمرها السنوي الرابع عشر للشركاء، مؤكداً حرص الشركة على تعزيز نشاطاتها في الأردن، والاستفادة من موقعه الجغرافي كبوابة استثمارية تنافسية على المنطقة والعالم.
كما أشاد بجهود جلالة الملك لوضع الأردن على الخارطة الاقتصادية والاستثمارية على مستوى العالم، والارتقاء بالبيئة الاستثمارية الجاذبة في المملكة، التي هي واحة للأمن والاستقرار.
وحضر اللقاء رئيس مجلس إدارة الشركة في الشرق الأوسط وجنوب آسيا عبدالله الفوزان، والشريك المسؤول بـ"كي بي إم جي" الأردن حاتم القواسمي.
يشار إلى أن المؤتمر السنوي الرابع عشر لـ"كي بي إم جي" في الشرق الأوسط وجنوب آسيا، الذي انطلقت أعماله أمس بمنطقة البحر الميت وعلى مدار يومين، يناقش تحت عنوان "تحديات التغيير"، محاور عدة تتيح للمشاركين طرح وتبادل الخبرات والآراء حول؛ المخاطر الجيوغرافية والسياسية، والمنافسة نحو الموارد والمواهب، ومواكبة التطورات التكنولوجية. -(بترا)

التعليق