باخرة سياحية أوروبية تحمل 1350 سائحا ترسو في العقبة

تم نشره في الخميس 26 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 01:00 صباحاً
  • أحد منتجعات العقبة -(ارشيفية)

أحمد الرواشدة

العقبة - ترسو صباح الخميس في ميناء العقبة باخرة سياحية على متنها 1350 سائحا من جنسيات اروبية منهم 650 سيزورون البتراء والباقي سيتجولون لقضاء وقتهم في مدينة العقبة، حسب مفوض السياحة والاستثمار في سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة شرحبيل ماضي.
واشار ماضي إلى أن باخرة سياحية أخرى ستصل خلال الأيام القادمة الى ميناء العقبة مما يؤكد اهمية المنتج الاردني وما فيه من مزايا وامكانيات، الامر الذي يعني تأكيد وقف تراجع اعداد الزوار وانحسار التراجع المتسارع في تلك الاعداد الذي شهده الاردن في الفترة الماضية مع ملاحظة التغيير في الاتجاه ايجابا.
وبين ماضي ان سلطة العقبة الاقتصادية الخاصة استقبلت خلال الفترة الماضية عدة سفن سياحية من ابرزها السفن السياحية العملاقة التي تنقل على متنها سياحا اجانب من جنسيات أوروبية مختلفة، حيث يتوقع ان يبلغ عددهم مع نهاية العام 15 الف سائح، مؤكداً ان مدينة العقبة تشهد خلال الفترة الحالية التي تعتبر موسم السياحة الخريفية نشاطا سياحيا جيدا، واقبالا كبيرا من قبل السياح الاجانب.
وقال ان الحركة السياحية في مدينة العقبة تشهد نشاطا خلال هذه الفترة من العام "السياحة الخريفية"، حيث يتوقع ان يصل العقبة عدد كبير من السفن السياحية العملاقة التي تنقل السياح من مختلف الدول الاوروبية ومن اميركا، مشيراً انه يتوقع ان يصل العقبة خلال موسم السياحة الخريفي الحالي والذي بدأ من شهر تشرين الاول ولغاية منتصف كانون الثاني من العام القادم، ما مجموعه 15 الف سائح قادمين على متن بواخر سياحية عملاقة.
واكد ماضي ان هناك تزايدا في اهتمام مكاتب السياحة والسفر العالمية للسفر الى العقبة وزيارة المثلث الذهبي "العقبة ووادي رم والبترا"، وان حادثة سقوط الطائرة الروسية في شبه جزيرة سيناء وما تسبب من حركة نزوح للسياح من منتجع شرم الشيخ المصري، لم تؤثر على واقع والنشاط السياحي الاردني خاصة في مدينة العقبة.
ونوه ماضي إلى ان شركات طيران عالمية تدرس تشغيل رحلات سياحية الى المثلث الذهبي العقبة – رم - البتراء في الربع الاخير من العام القادم 2016، مشيراً ان هذه الشركات ابدت استعدادها كما ابدى العديد من المندوبين ووكلاء السياحية استعدادهم لتسيير رحلات سياحية الى المملكة.
وأكد ماضي توجه السلطة الخاصة بالتعاون مع جميع الجهات ذات العلاقة للوصول إلى أسواق سياحية جديدة غير تقليدية تعمل على رفد السوق والمنتج السياحي في العقبة بما يعزز من القدرة التنافسية لهذا السوق ويحرك من الواقع السياحي الذي يشهد تراجعا بفعل العديد من عوامل التوتر التي تشهدها المنطقة والإقليم بشكل عام.
يذكر ان مجلس الوزراء وافق على اعفاء جميع ركاب الطائرات المنخفضة التكاليف والعارضة من ضريبة المغادرة من مقطع مطار الملك الحسين الدولي الى الخارج والبالغة 40 دينارا عن كل تذكرة، مما سينعكس ايجاباً على زيادة النشاط والحركة الملاحية الجوية، بالاضافة الى دخول شركات طيران وخطوط جوية جديدة على مطار الملك الحسين الدولي وزيادة الحركة السياحية من والى مدينة العقبة.

ahmad.rawashdeh@alghad.jo

التعليق