توقعات بخفض أسعار المشتقات النفطية 4 %

تم نشره في السبت 28 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 12:00 صباحاً
  • مركبات تتزود بالوقود في إحدى المحطات بعمان - (أرشيفية)

عمان- الغد- رجح رئيس نقابة أصحاب محطات المحروقات ومراكز التوزيع فهد الفايز، أن تنخفض أسعار المشتقات النفطية في السوق المحلية بنسبة 4 % بداية الشهر المقبل.
يأتي ذلك في وقت انخفض فيه معدل سعر خام برنت منذ بداية الشهر الحالي وحتى أول من أمس بنسبة تقارب 5.2 % عن المعدل الذي اعتمدته الحكومة في التسعيرة الأخيرة للمشتقات النفطية.
أما بالنسبة لأسطوانة الغاز المنزلي؛ بين الفايز أنه ونتيجة لزيادة الطلب على هذه المادة فقد ارتفعت أسعارها في الأسواق العالمية، لكن بنسب بسيطة، ما قد يعزز احتمالية عكس هذه النسب محليا.
إلا أن الفايز لم يستبعد أن تتحمل الحكومة هذه الزيادة.
وبحسب الرصد الشهري الذي تعده نقابة أصحاب محطات المحروقات ومراكز التوزيع، فإن المعدل بلغ منذ بداية الشهر وخلال 18 يوم تداول نحو 46 دولارا، بينما كان المعدل السابق الذي اعتمده الحكومة في التسعيرة النافذة منذ بداية الشهر الحالي 48.56 دولارا، وبفارق 1.769 دولارا.
وكان أعلى سعر تداول للبرميل خلال الفترة المذكورة 50.54 دولارا، بينما كان أقل سعر خلال الفترة نفسها 43.41 دولارا.
إلى ذلك؛ ارتفع الطلب على اسطوانات الغاز أمس إلى نحو 147.7 الف اسطوانة في محطات التعبئة الثلاث في عمان وإربد والزرقاء، مقارنة مع نحو 100.7 ألف اسطوانة أول من أمس، فيما أرجعت النقابة هذه الزيادة إلى التحوط لعطلة نهاية الأسبوع.
وسجلت عمان أعلى حجم طلب على الأسطوانات أمس وبمجموع طلب 80.6 ألف اسطوانة مقارنة مع 56.8 الف اسطوانة أول من أمس، ثم محطة اربد بمجموع اسطوانات 41.7 ألف اسطوانة مقارنة مع نحو 27.3 الف اسطوانة أول من أمس، وأخيرا محطة الزرقاء بمجموع بلغ نحو 25.6 الف اسطوانة مقارنة مع نحو 16.6 الف اسطوانة يوم أول من أمس.
يشار إلى أن الحكومة ثبتت أسعارالمشتقات النفطية الأساسية للشهر الحالي عند أسعار الشهر السابق نفسها؛ إذ بقي سعر البنزين 90 عند 555 فلسا لليتر (11.10 دينار للصفيحة)، والبنزين 95 عند 720 فلسا لليتر (14.400 دينار للصفيحة)، كما بقي سعر بيع ليتر السولار عند 410 فلسات وأسطوانة الغاز المنزلي عند 7 دنانير.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »أجور النقل (مواطن اردني)

    الأحد 29 تشرين الثاني / نوفمبر 2015.
    أتوقع انه من العدل بعد هذا التخفيض المتوقع ان يتم تخفيض أجور النقل العام والمواصلات حيث انخفضت أسعار النفط 7 مرات وتم تثبيتها مرتان في آخر 9 شهور ولم يتم تخفيض اجور النقل العام والمواصلات ولا مرة واحدة