"النواب" يستكمل انتخاب لجانه الدائمة في جلسة مسائية

الملك يستمع لردي مجلسي الأعيان والنواب على خطبة العرش

تم نشره في الأحد 29 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 12:00 صباحاً - آخر تعديل في الأحد 29 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 11:22 صباحاً
  • الملك يلقي خطاب العرش في افتتاح الدورة العادية الثالثة لمجلس الأمة السابع عشر

عمان- الغد - يرفع مجلسا الأعيان والنواب اليوم، إلى مقام جلالة الملك عبد الله الثاني، ردي المجلسين على خطبة العرش السامي، التي افتتح بها جلالته أعمال الدورة العادية الثالثة لمجلس الأمة السابع عشر، في الخامس عشر من الشهر الحالي.
وبحسب الدستور، يرفع مجلسا الأعيان والنواب رديهما إلى جلالة الملك، خلال اسبوعين من القاء جلالته لخطبة العرش.
وعقد مجلسا الأعيان والنواب، الأسبوع الماضي، جلستين منفصلتين، أقرا فيهما رديهما على خطاب العرش، وما حملته من مضامين وتوجيهات ملكية لكلا المجلسين.
وتضمنت خطبة العرش الإنجازات التي تحققت، وأولويات المرحلة، وأهمية تماسك المجتمع الأردني لمواجهة التحديات، وكيفية التعامل مع التطرف والإرهاب في الإقليم، والثوابت الأردنية والموقف من القضايا الإقليمية، وأهمية دور الجيش الأردني، والأجهزة الأمنية في المحافظة على أمن الأردن، وأهمية سيادة القانون كوسيلة للتقدم.
ويعقد مجلس النواب جلسة مسائية اليوم الاحد، يستكمل فيها انتخاب لجانه الدائمة الـ20، بعد ان كان انتخب 14 لجنة، 10 منها بالتوافق، و4 لجان عن طريق الانتخاب، وتبقى أمامه حسم عضوية لجان التربية والتعليم والثقافة، الطاقة والثروة المعدنية، الخدمات العامة والنقل، السياحة والآثار، الحريات العامة وحقوق الانسان، والنزاهة والشفافية وتقصي الحقائق.
وتسبق ذلك اجتماعات للجان، التي لم تنتخب رؤساءها ومقرريها ونواب الرئيس، وعددها 9 لجان لانتخاب قيادتها، فيما سبق لـ5 لجان دائمة، ان انتخبت قيادتها في وقت سابق.
واللجان التي فرغت من تشكيلاتها الداخلية هي: القانونية، الرياضة والشباب، الإدارية، الصحة والبيئة، فلسطين والزراعة.

التعليق