10.523 مليار دينار الإيرادات التأمينية لـ"الضمان"

تم نشره في الأربعاء 2 كانون الأول / ديسمبر 2015. 12:51 مـساءً
  • المقر الرئيسي لمؤسسة الضمان الاجتماعي في عمان-(أرشيفية)

السلط- قال الناطق الرسمي باسم المؤسسة العامة للضمان الاجتماعي موسى الصبيحي ان الايرادات التأمينية للمؤسسة منذ بداية عملها وحتى نهاية تشرين الأول الماضي بلغت 523ر10 مليارات دينار في حين بلغت النفقات التأمينية عن الفترة ذاتها 875ر5 مليار.
وبين الصبيحي خلال ندوة حوارية نظمها المنتدى الثقافي العربي (زي) بعنوان "الضمان الاجتماعي.. الاصلاحات والتحديات والمستقبل" وادارها رئيس المنتدى يوسف العمايرة، ان الفاتورة الشهرية للرواتب التقاعدية تبلغ 5ر36 مليون دينار، بما فيها الرواتب التقاعدية المبكرة ورواتب الشيخوخة والعجز الطبيعي الكلي والجزئي ورواتب العجز الاصابي الكلي والجزئي ورواتب الوفاة الطبيعية والوفاة الإصابية، لافتا الى ان نفقات رواتب التقاعد المبكر تشكل 57 بالمائة من مجمل نفقات الرواتب التقاعدية كافة.
واضاف ان هناك 80609 متقاعدين مبكرا من اصل حوالي 178 الف متقاعد وبنسبة 45 بالمائة، ويبلغ المتوسط العام للعمر عند التقاعد لجميع المتقاعدين 52 عاما بينما بلغ متوسط العمر لمتقاعدي المبكر عند تقاعدهم 50 عاما .
واكد الصبيحي ان التقاعد المبكر له تأثيرات سلبية على سوق العمل منها انخفاض الراتب التقاعدي بسبب خروج اصحابها من سوق العمل بسنوات خدمة ورواتب اقل، اضافة الى التأثير السلبي على المركز المالي للضمان من خلال حرمان صندوقه من اشتراكات كانت ستتدفق اليه لو استمرت هذه الفئة في سوق العمل.
وأشار الصبيحي الى أنه تم إعادة العمل بالتقاعد المبكر بعد أن أوقفه القانون المؤقت السابق، وسيكون هذا التقاعد ضمن خيارين يتمثل الأول بإكمال سن 45 مع مدة اشتراك بالضمان لا تقل عن 25 سنة للذكور والإناث، في حين يتمثل الخيار الثاني بإكمال سن 50 سنة مع مدة اشتراك لا تقل عن 21 سنة للذكور، و 19 للإناث.
وقال ان المؤسسة ستواجه كافة حالات التهرب بقوة القانون ووعي الانسان العامل، مشيرا الى وجود 137ر1 مليون مشترك فعال تحت مظلة الضمان يمثلون اكثر من 71 بالمائة من المشتغلين في المملكة.
واوضح الصبيحي اهم التعديلات التأمينية التي تضمنها قانون الضمان والتي تتمثل برفع علاوة الاعالة من 20 بالمائة الى 24 بالمائة عن ثلاثة معالين حيث كانت في القانون المؤقت السابق تتراوح ما بين 20 الى 100 دينار، أصبحت بعد التعديل تتراوح ما بين 30 الى 150 دينارا.
وأضاف، انه تم وضع سقف للأجر الخاضع لاقتطاعات الضمان (رواتب الاشتراك)، وتحديده بـ 3 آلاف دينار، مع ربطه بالتضخم سنوياً، وذلك للحد من أية رواتب تقاعدية عالية مستقبلاً، ولتحقيق مزيد من العدالة بين المشتركين، = مشيراً إلى أن هناك 147 متقاعداً من الضمان يزيد راتب كل منهم على 5 آلاف دينار، وتصل كلفة رواتبهم الشهرية إلى مليون و 34 ألف دينار، وهو ما يعادل رواتب 2685 متقاعداً ممّن يتقاضون متوسط الرواتب التقاعدية البالغ 385 ديناراً.
من جهته، أكد رئيس المنتدى الثقافي العربي يوسف العمايرة حرص المنتدى على التواصل مع المجتمع المحلي وتعريف أعضاء المنتدى وكافة المواطنين بالتشريعات الوطنية وخلق نقاش عام وحوار حولها لتعزيز الثقافة الوطنية بالتشريعات والقوانين في الدولة، مشيراً إلى ضرورة ترسيخ ثقافة الضمان في المجتمع ونشر الوعي التأميني بين كافة أبناء الطبقة العاملة.
وأشار الى أن الضمان الاجتماعي يشكل ركيزة أساسية للحماية الاجتماعية في المجتمع الأردني، وتمس تشريعاته حياة المواطن وتعزز سوق العمل في المجتمع، لافتا إلى ضرورة إطلاع كافة فئات المجتمع وتعريفهم بتشريعات الضمان، والمنافع التي يوفرها لهم.-(بترا)

التعليق