قبول طلب انضمام الأردن للجمعية البرلمانية الأوروبية

تم نشره في الاثنين 7 كانون الأول / ديسمبر 2015. 12:00 صباحاً
  • الجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا- (أرشيفية)

بروكسل- أقرت لجنة الشؤون السياسية والديمقراطية التابعة للجمعية البرلمانية لمجلس أوروبا بالاجماع، التوصية بقبول طلب الاردن والذي سبق ان تقدم به إلى مجلس الأمة للانضمام للجمعية البرلمانية لمجلس اوروبا.

وتم خلال اجتماع اللجنة في العاصمة البلجيكية بروكسل اليوم الاثنين، التصويت على قبول الطلب الاردني بعد ان قدمت رئيس اللجنة، نائب رئيس مجلس الاعيان الفرنسي، جوسيت ديرو، تقريرها بخصوص الطلب الاردني، وبعد ان تقدّم ممثل مجلس النواب المكلف بمتابعة ملف الانضمام للجمعية النائب الدكتور مصطفى الحمارنة، بمداخلة قبل التصويت دعا فيها اعضاء اللجنة للتصويت بالموافقة على الطلب وفقا لمحورين أساسين هما المحور الداخلي والخارجي.

وذكر حمارنة أن الشأن الداخلي في الاردن شديد التعقيد ويتمتع بخصوصية يجب ان تؤخذ بعين الاعتبار عند التصويت وان الاردن في مراحل متقدمة على مسار الانفراج السياسي ولا زال أمامنا الكثير من الجهد والعمل؛ لتعميق المسار الديمقراطية واستطيع ان اؤكد لكم الان ان الجهد من الاعلى نحو الديمقراطية اقوى واشد من كل اشكال الضغط من الاسفل.

وذكر بأن هناك تشريعا في الاردن يجرم من يتعرض لرؤساء الدول المجاورة بصورة سلبية لان لنا تجارب مريرة اثرت سلبا على الاقتصاد الوطني من خلال التضييق على العمالة الاردنية او الصادرات الاردنية، كما ان اشتعال الاقليم والحروب المجاورة، بالإضافة الى ما ذكر اعلاه، يشكل عائقا امام تقدم الاردن نحو الديمقراطية، وضرب مثالا على سرعة تقدم اسبانيا والبرتغال في السبعينات من القرن الماضي ودول اوروبا الشرقية في تسعينات القرن الماضي لان العامل الحاسم هو العامل الجغرافي بمعنى انهم كانوا محاطين بدول ديمقراطية قدمت المساعدات المالية الضخمة والسياسية الحاسمة ووضعت كافة الحوافز من اجل ان تنتقل هذه الدول من دول ديكتاتورية او شمولية الى ما هي عليه الان.

وبعد النقاش تم التصويت على قبول الطلب الاردني بالإجماع حيث لم يعترض ممثل اي دولة كما لم يتحفظ احد على قبول الطلب الاردني.

يذكر ان هذه التوصية سترفع الى الجمعية العمومية في نهاية كانون الثاني المقبل لتتم الموافقة عليها بشكل نهائي. (بترا)

 

التعليق