المفرق: شكاوى من ارتفاع أسعار الخضار بنسب بلغت 60 %

تم نشره في الاثنين 14 كانون الأول / ديسمبر 2015. 12:00 صباحاً
  • شكاوى من ارتفاع أسعار الخضار بنسب بلغت 60 %

حسان التميمي

المفرق- اشتكى مواطنون في محافظة المفرق من الارتفاعات المتتالية لأسعار الخضار التي سجلت أرقاما مرتفعة، ما يحول دون تمكن العديد من الأسر من شرائها.
وأكد عاملون في القطاع أن أسعار بعض اصناف الخضراوات شهدت ارتفاعات متتالية خلال الشهر الحالي بلغت حوالي 60 % لبعض الأصناف.
وخلال جولة ميدانية، قامت بها "الغد" على محال الخضار والفواكه في المحافظة، رصدت خلالها ارتفاعات أسعار الخضار وبعض اصناف الفواكه مقارنة ببداية الشهر الحالي؛ حيث سجلت البندورة حوالي 80 قرشا مقارنة بـ 35 قرشا، في حين بلغت البطاطا الصنف الثاني حوالي 75 قرشا مقارنة مع 50 قرشا، فيما ارتفعت أسعار الزهرة والكوسا والباذنجان بنسب متفاوتة وارتفعت أسعار الحشائش من 15 قرشا الى 25 قرشا، بالاضافة الى تقلص حجمها الى النصف.
وقال المواطن، مؤيد مقدادي، إن محافظة المفرق تسجل مستويات قياسية على أسعار الخضار والفواكه بين الحين والاخر قائلا ان البندورة ارتفعت إلى أكثر من النصف خلال الاسبوع الماضي واستقرت على ارتفاع، فيما سجلت الكوسا 1.30 قرش مقارنة بـ 85 قرشا، فيما بلغ سعر كيلو الباذنجان 90 قرشا مقارنة مع 50 قرشا، وارتفعت أسعار البطاطا الى دينار بعد ان كانت 65 قرشا.
 وطالب مقدادي الحكومة بالتدخل لوضع سقوف سعرية تراعي خلالها الحد الأدنى للاجور، قائلا ان الارتفاع الكبير على أسعار المواد الاساسية للأسر له آثار سلبية على المجتمع، نتيجة عدم قدرة العديد من الأسر على تلبية أبسط الاحتياجات لأسرهم، مبينا أن البندورة تزرع في محافظة المفرق وان الوقت الحالي هو وقت قطاف العروة المتأخرة؛ إذ من المفروض أن تكون أسعارها في متناول الجميع.
ويقول المواطن، حمد ممدوح، إن أسعار الخضراوات ارتفعت خلال الشهر الحالي بنسب كبيرة جدا؛ اذ بلغ سعر كيلو البطاطا حوالي 90 قرشا، فيما كان يباع بحوالي 60 قرشا خلال الايام الأولى من الشهر، فيما ارتفعت البندورة الى 70 قرشا مقارنة في 30 قرشا خلال الاسابيع الماضية، قائلا إن الأوضاع الاقتصادية للأسر تمنعها من الحصول على الخضراوات في أسعارها المرتفعة، وان أسعار الخضار الحالية اصبحت غير معقولة في ظل تزايد الاعباء المعيشية مطالبا الحكومة في اتخاذ اجراءات حقيقة وعدم الوقوف مكتوفة الايدي.
وأكد المواطن، مجدي المشاقبة، ان أسعار العديد من اصناف الخضار ارتفعت خلال الايام الماضية بشكل يحول دون تمكن الأسر متوسطة الدخل من الحصول عليها، مشيرا إلى أن أسعار البطاطا والبندورة ارتفعت إلى أكثر من النصف؛ حيث كانت تسجل أسعار البندورة حوالي 40 قرشا الصنف الأول وارتفعت إلى أكثر من 80 قرشا فيما ارتفعت البطاطا من 65 قرشا إلى حوالي الدينار، بالاضافة إلى ارتفاع أسعار الزهرة والباذنجان وبعض الاصناف الاخرى التي تشكل مادة اساسية لدى الأسر الأردنية، مطالبا الحكومة بالتدخل ووضع حد لارتفاع أسعار الخضراوات، متسائلا عن جدوى دعم المزارع اذ لم يتمكن المواطن من الحصول على المزروعات البلدية.
وأكد تاجر الخضراوات، مازن الدغمي، ان ارتفاع أسعار الخضراوات يعود إلى ارتفاعها في سوق الخضار المركزي، مشيرا إلى ارتفاع أسعار الكوسا والبطاطا بسبب الصقيع الذي تعرضت له بعض المناطق الزراعية.
ويقول صاحب محل لبيع الخضار والفواكه، راكان محمود، إن سبب ارتفاع أسعار الخضار يعود إلى قلة المعروض وانخفاض كمية الخضراوات الموردة للسوق المركزي، قائلا إن أسعار الخضراوات تعتمد على عمليه العرض والطلب، مشيرا إلى انخفاض الكميات نتيجة تعرض بعض المناطق الزراعية إلى الصقيع خلال الاسبوع الماضي، متوقعا انخفاض اسعار الخضراوات خلال الاسابيع المقبلة.
ويقول صاحب محل خضراوات، علي محمد، إن أسعار الخضراوات ارتفعت من الحسبة المركزية، مما انعكس الارتفاع على تجار التجزئة، قائلا ان كيلو البندورة ارتفع الى 80 قرشا بعد ان كان يباع بـ 40 قرشا بداية الشهر الحالي، فيما ارتفعت البطاطا الى 85 قرشا للصنف الاول في حين لم تتجاوز 60 قرشا بداية الشهر واستقرت أسعار الكوسا على ارتفاع؛ حيث بلغت حوالي دينار والزهرة دينار وربع.
من جهته؛ قال الناطق الإعلامي باسم وزارة الصناعة والتجارة، ينال البرماوي، إن ارتفاع أسعار الخضراوات ناتج عن انخفاض الكمية الموردة للسوق المركزي، متوقعا انخفاض الأسعار خلال الايام المقبلة.
وأكد البرماوي ان الوزارة تقوم بحملات تفتيشية طوال اليوم للتأكد من التزام التجار بقانون الصناعة والتجارة وتوفر المعروض بكميات كافية والعمل على تحديد سقوف سعرية للمواد التي ترتفع فوق الحدود المعقولة.

التعليق