"مستقلة الانتخاب" تعلن جاهزيتها لإجراء انتخابات فرعية "ثانية الكرك"

تم نشره في الاثنين 14 كانون الأول / ديسمبر 2015. 01:00 صباحاً
  • مبنى الهيئة المستقلة للانتخاب -(ارشيفية)

عمان - الغد - أكدت الهيئة المستقلة للانتخاب جاهزيتها لإجراء انتخابات الدائرة الثانية محافظة الكرك/ الفرعية 2015، والتي ستجرى يوم السبت المقبل.
جاء ذلك خلال جلسة عقدها أمس مجلس مفوضي الهيئة برئاسة رئيسها رياض الشكعة.
وكانت "مستقلة الانتخاب" أنهت طباعة البطاقات الانتخابية والبالغ عددها وفقاً لسجلات الناخبين 16078 بطاقة انتخابية، حيث تعتبر جداول الناخبين لانتخابات 2013 هي الجداول النهائية لانتخابات فرعية "ثانية الكرك".
وأكد مجلس مفوضي، خلال الاجتماع، ضرورة الالتزام بالدعاية الانتخابية وفقاً للنصوص القانونية الناظمة للدعاية الانتخابية والتعليمات التنفيذية الخاصة بها، وأهمية المتابعة ورصد أي انتهاكات بهذا الخصوص.
فيما ناقش خطة التوعية والتثقيف التي أعدتها الهيئة استعدادا للانتخابات بهدف زيادة الوعي المعرفي لدى الناخبين والمرشحين بإجراءات الهيئة، وكذلك آليات الاستعلام عن مراكز الاقتراع والفرز من خلال الرسائل النصية القصيرة والبروشورات.
إلى جانب الإجراءات المتبعة في عملية الاقتراع، والتي تتضمن سلسلة خطوات إجرائية واضحة لضمان سلامة العملية الانتخابية وعدم السماح بأي خروقات تؤثر على نزاهتها.
وقام مجلس المفوضين بمراجعة كل خطوات العملية الانتخابية وعملية الاقتراع منذ لحظة دخول الناخب إلى مركز الاقتراع وحتى خروجه منه، حيث ستقوم لجنة الاقتراع والفرز لحظة وصول الناخب إلى صندوق الاقتراع بالتحقق من شخصيته بالاطلاع على بطاقته الشخصية (هوية الأحوال المدنية)، والتأكد من مطابقتها مع بطاقة الانتخاب ومن ثم التحقق من وجود اسم الناخب في جدول الناخبين الورقي وكذلك الجدول الإلكتروني الخاص بالصندوق.
وأكد المجلس ضرورة إحضار الناخب لبطاقتة الانتخابية وهوية الأحوال المدنية إلى مركز الاقتراع المسجل فيه.
كما راجع التفاصيل الخاصة بعملية عد الأصوات والفرز، والتي ستجري فور إغلاق صناديق الاقتراع في الوقت المحدد داخل غرفة الاقتراع وبحضور مندوبي المرشحين والمراقبين المحليين والدوليين، وستكون متاحة لوسائل الإعلام لمتابعتها اولا بأول.
إلى ذلك، أقر مجلس المفوضين الخطة الأمنية الخاصة بالانتخابات، والتي جرى وضعها بتنسيق وتعاون مع الأجهزة المعنية لضمان سير العملية الانتخابية بسهولة ويسر وبدون أي خروقات.
كما استعرض أبرز السيناريوهات المحتملة على الصعيد الأمني، وكيفية التعامل معها بتنسيق كامل مع الأجهزة الأمنية.
يذكر أن "مستقلة الانتخاب" وفرت التسهيلات اللازمة لذوي الاحتياجات الخاصة لضمان مشاركتهم في العملية الانتخابية وممارستهم لحقهم الدستوري، حيث تم توفير غرف في الطوابق السفلى لمراكز الاقتراع.

التعليق