عمليات شراء ترفع أسعار النفط

تم نشره في الثلاثاء 15 كانون الأول / ديسمبر 2015. 07:50 مـساءً
  • أحد حقول النفط -(أرشيفية)

أبوظبي- بعد اقترابها من أدنى مستوياتها في 11 عاما، عادت أسعار النفط الثلاثاء إلى الارتفاع، مدفوعة بعمليات الشراء بالأسعار المنخفضة.
فقد ارتفع سعر خام برنت 60 سنتا، ليصل سعر البرميل من المزيج، قبل ظهر اليوم، إلى 38.52 دولار.
وكان الخام القياسي العالمي لامس أعلى مستوياته في الجلسة واقترب من حاجز 39 دولارا، وتحديدا، 38.95 دولار للبرميل، في حين ارتفع الخام الأميركي الخفيف 51 سنتا ليستقر عند 36.82 دولار للبرميل.
وقال محلل النفط في "بي.في.إم اسوشيتس"، في لندن، تاماس فارجا "أسباب الشراء فنية. من الواضح أن أصحاب المراكز المدينة اتجهوا للشراء حين هبطت أسعار برنت للمستويات المتدنية التي شهدتها في عام 2008".
كذلك تراجع سعر الدولار إلى أدنى مستوى له في 7 أعوام ، مقابل سلة من العملات، الأمر الذي شجع على شراء عقود النفط المقومة بالدولار، وفقا لـ"رويترز".
وفي الولايات المتحدة، التي تعد أكبر منتج للنفط في العالم حاليا، اقترب زعماء الكونغرس من إلغاء الحظر على صادرات النفط الأميركية، المفروض منذ 40 عاما.
وفي حالة رفع الحظر ستبدأ الولايات المتحدة تصدير كميات كبيرة من فائض الخام، وذلك لتخفيف الضغط على مستودعات التخزين.
وقال الأمين العام لمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) عبد الله البدري، الثلاثاء، إن تدني أسعار النفط العالمية لن يستمر وقد ترتفع خلال أشهر قليلة أو عام.
ورغم ارتفاعه، إلا إن توقعات الهبوط مازالت قوية، في حين تحوم الأسعار قرب أقل مستوى لها في 7 أعوام.
يشار إلى أنه منذ اجتماع أوبك في الرابع من ديسمبر، هبط سعر النفط 16 بالمائة، بفعل قرار المنظمة عدم وضع سقف لإنتاج المادة الخام فضلا عن الزيادة المحتملة لصادرات إيران النفطية بعد رفع العقوبات عنها.- سكاي نيوز عربية

 

التعليق