"الضمان" تستهدف المؤسسات التعليمية بـ250 ألف نشرة توعوية

تم نشره في الاثنين 28 كانون الأول / ديسمبر 2015. 01:00 صباحاً

عمان-الغد- شرحت 250 ألف نشرة توعوية وزعتها مؤسسة الضمان الاجتماعي على طلبة المدارس الحكومية والخاصة فكرة ومفهوم الضمان، وأبرز مفاصل قانونه.
وقالت المؤسسة في بيان لها أمس الأحد ان هذا الجهد يأتي في إطار التعاون مع وزارة التربية والتعليم لنشر الوعي التأميني، وتعزيز ثقافة الطلبة وكوادر الوزارة وتعريفهم بحقوقهم في الضمان.
ويأتي هذا الجهد الذي يستهدف المؤسسات التعليمية استكمالاً للحملة التوعوية التي ينفذها المركز ونشر ثقافة الضمان بين الطلبة، وللحد من ظاهرة التهرب التأميني، بحسب البيان.
وأشارت النشرة إلى أن الضمان الاجتماعي هو نظام تأميني تكافلي يهدف لحماية الأشخاص اجتماعياً واقتصادياً، ويحدد القانون مصادر تمويله ومزاياه، مثل؛ الشيخوخة، والعجز، والوفاة، وإصابات العمل، والتعطل، وستم تمويل هذه المزايا والتامينات من اشتراكات المؤمن عليهم وأصحاب العمل.
 وأشارت الى ان قانون الضمان صدر العام 1978، وبموجبه تم إنشاء المؤسسة لتطبيقه، وهي مؤسسة وطنية عامة مستقلة مالياً وإدارياً، ويتضمن عملها تحصيل الاشتراكات الشهرية المستحقة على الأفراد والمنشآت، وتقديم المنافع التأمينية لهم، إضافة الى استثمار موجوداتها المالية لتتمكن من الوفاء بالتزاماتها المالية تجاه المؤمن عليهم.
وتطرّقت النشرة لأهداف الضمان ومنها تأمين دخل للمشترك بعد التقاعد، والإسهام في تحقيق الاستقرار الوظيفي للعامل، وبناء علاقة إيجابية بين العامل وصاحب العمل، وتعميق قيم التكافل الاجتماعي بين أبناء المجتمع، وتوزيع الدخل بين الأجيال، والمساعدة في تقليص جيوب الفقر، والإسهام في التنمية الاقتصادية والاجتماعية.
وأكدت أنه يتم شمول الشخص بالضمان عند إكماله السادسة عشرة على الأقل، والتحاقه بعمل داخل المملكة سواء في القطاعين العام أو الخاص، وسواء أكان أردنياً أم غير أردني.
أما الأردنيون الذين يعملون خارج المملكة، أو المقيمون داخلها من غير الملتحقين في سوق العمل فيجوز لهم الاشتراك اختيارياً، مشيرة الى التأمينات التي تقدمها المؤسسة للمشتركين مثل تأمين إصابات العمل، تأمين الشيخوخة والعجز والوفاة، تأمين الأمومة وتأمين التعطل عن العمل.

التعليق