برشلونة يستغني عن لاعب تعاقد معه للتو لشتمه إقليم كتالونيا

تم نشره في الأربعاء 30 كانون الأول / ديسمبر 2015. 01:00 صباحاً

برشلونة- فسخ برشلونة عقد المهاجم المايوركي، سيرجي غوارديولا، بعد أن كان قد أعلن قبل ساعات عن التعاقد معه للاحتراف في صفوف ناديه الرديف، وذلك بشكل فوري وغير مسبوق، بعد اكتشاف ميول اللاعب المدريدية وسبه لإقليم كتالونيا المنتمي إليه النادي.
وأصدر النادي بيانا يعلن فيه “فسخ العقد الذي وقعه هذا المساء مع سيرجي غوارديولا، الذي كان قد انضم لصفوف برشلونة (ب) المشارك بدوري القسم الثالث في إسبانيا، بعد التأكد من نشره تغريدات عدائية تجاه النادي وإقليم كتالونيا”.
وقد تكون هذه أسرع صفقة يتم فسخها في تاريخ كرة القدم، حسبما نشرت صحيفة “سبورت” الكتالونية.
وكان قد نشر عقب توقيع اللاعب السابق لألكوركون (دوري القسم الثاني) والبالغ من العمر 24 عاما تغريدات سابقة له عبر حساب أصلي على موقع “تويتر” الاجتماعي، تعود ليوم 26 تشرين الأول (أكتوبر) 2013 يكتب فيها “هاها.. أيها الأصلع ستعاني كثيرا اليوم. كتالونيا عاهرة.. وتحيا مدريد”، وأخرى في اليوم نفسه يقول فيها “حان موعد الكلاسيكو، تحيا مدريد”، وهو اللقاء الذي انتهى لصالح “برسا” 2-1 في الكامب نو بالموسم الذي توج فيه أتلتيكو مدريد بلقب الليغا.
ورغم أنها ليست المرة الأولى التي كان سيرتدي فيها لاعب مدريدي النزعة قميص برشلونة، لكن يبدو أن عداءه لإقليم كتالونيا، الذي يخوض حربا برلمانية ضروس للانفصال عن إسبانيا، كان هو السبب في فسخ العقد الفوري وارتباطه ببرشلونة. -(إفي)

التعليق