العثور على جثة طفل سوري على ضفة البوسفور

تم نشره في الخميس 31 كانون الأول / ديسمبر 2015. 01:00 صباحاً

اسطنبول -ذكرت الصحافة التركية أمس الاربعاء ان رجال الانقاذ عثروا على جثة طفل سوري في الرابعة من عمره اعتبر مفقودا قبل اسبوعين على ضفاف البوسفور في اسطنبول.
فقد عثر رجال انقاذ الثلاثاء على جثة الطفل على ضفة مضيق في منطقة اورتاكوي في الجزء الاوروبي من المدينة التركية.
وحددت الشرطة هوية الطفل على انه متين فيصل الذي هربت عائلته الى تركيا من الحرب في سورية قبل سنتين، كما اوضحت وكالة دوغان للانباء.
وتعرفت والدته شيرين الى الطفل من ثيابه، كما ذكرت الوكالة، وبدأ تحقيق لتحديد اسباب الوفاة.
وكانت العائلة ابلغت الجهات المختصة بفقدان الطفل في 16 كانون الأول(ديسمبر) في حي امينوني السياحي على امتداد البوسفور. واستضافت تركيا أكثر من مليوني لاجئ سوري منذ اندلاع الحرب الاهلية في 2011. وكانت صورة جثة طفل سوري آخر مهاجر هو الان الكردي (3 سنوات) التي عثر عليها على شاطئ تركي في ايلول(سبتمبر)، خلفت تعاطفا كبيرا في جميع انحاء العالم. واصبحت الصورة رمزا لازمة الهجرة التي حملت أكثر من مليون شخص على المجيء إلى أوروبا عن طريق البحر هذه السنة، كما تفيد الارقام التي نشرتها الأمم المتحدة الاربعاء.-(ا ف ب)

التعليق