الرمثا: وفاة لاجىء سوري متأثرا بإصابته قبل دخوله الأردن

تم نشره في الخميس 31 كانون الأول / ديسمبر 2015. 01:00 مـساءً - آخر تعديل في الخميس 31 كانون الأول / ديسمبر 2015. 02:49 مـساءً
  • مبنى مستشفى الرمثا الحكومي الجديد الذي خصصت أجزاء منه لمعالجة المرضى والجرحى السوريين - (أرشيفية)

أحمد التميمي

الرمثا- توفي لاجئ سوري متاثرا بجراحه بعد إصابته بعيارات نارية هو و16 لاجئا آخرين داخل الأراضي السورية تم ادخالهم إلى مستشفى الرمثا الحكومي ليل الأربعاء الخميس، وفق مدير المستشفى الدكتور يوسف الطاهات.

وقال الطاهات إن إدارة المستشفى قامت على الفور بشكيل فريق طبي من المستشفى وأطباء بلا حدود للتعامل مع الحالات التي وصفت بأنها جميعها خطيرة، لافتا إلى أنه تم نقل جميع الجرحى للمستشفى للعلاج بعد أن تعرضوا لإصابات بشظايا صاروخية مختلفة داخل الأراضي السورية.

وبين الطاهات، أن كادر المستشفى يقوم بواجبه تجاه الجرحى السوريين ويقدم لهم العلاجات اللازمة، كما يقوم بنقل الجرحى بسيارات المستشفى إلى المستشفيات الأخرى للحالات التي تستوجب التحويل.

إلى ذلك، وبعد هدوء دام أكثر من شهر، تجدد ليلة الأربعاء الخميس سماع سكان المناطق الحدودية في لواء الرمثا لأصوات دوي الانفجارات والقصف داخل الأراضي السورية، وفق شهود عيان.

وقال سكان إن دوي انفجارات سمع صوتها بوضوح ليلة أمس، حيث كانت هي الأعنف والأشد منذ شهر جراء اشتباكات عنيفة تدور في الجانب السوري، وان أصوات الرشاشات الثقيلة تصل إليهم بعد منتصف الليل بشكل واضح.

Ahmad.altamimi@alghad.jo


@tamimi_jr

التعليق