الذنيبات: "الاتصالات والتكنولوجيا" تسهم في تنمية وتحفيز الاقتصاد الوطني

تم نشره في الاثنين 11 كانون الثاني / يناير 2016. 01:00 صباحاً

عمان -الغد - أكد أمين عام وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المهندس نادر الذنيبات أن قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات لم يعد قطاعاً عادياً بل أصبح قطاعاً اقتصادياً تنموياً بامتياز يرتبط ويُسهل عملية التنمية الاقتصادية والاجتماعية، وأن انتشار الإنترنت في الأردن أصبح عموداً أساسياً في تدعيم وتنمية القطاعات الاقتصادية الأخرى.
جاء ذلك خلال افتتاحه أعمال ورشة العمل التدريبية التي تنظمها لجنة الأمم المتحدة للتنمية الاقتصادية والاجتماعية لغرب آسيا " الأسكوا" ممثلة بقسم سياسات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من أجل التنمية بالتعاون مع وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وبحضور مدير إدارة التكنولوجيا من أجل التنمية الدكتور حيدر فريحات، ومديرة مشروع الأكاديمية في" الاسكوا" الدكتورة ميرنا الحاج بربر.
ويشارك في ورشة العمل التي بدأت أعمالها أمس وتستمر لمدة أربعة أيام عشرات الموظفين من مختلف الوزارات والمؤسسات الحكومية ، تحت عنوان المعلومات والاتصالات من أجل التنمية لقادة القطاع الحكومي في المنطقة العربية، لتدريب المدربين في أربعة مجالات وهي: أولاً: العلاقة بين تكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتنمية، ثانياً : سياسة تكنولوجيا المعلومات والاتصالات من أجل التنمية، ثالثاً :الحكومة الإلكترونية: السياسات والاستراتيجيات والتطبيقات، رابعاً : حوكمة الإنترنت.
وقال المهندس الذنيبات: تربطنا بالاسكوا ( اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا ) علاقات قوية ومتينة تهدف في خطوطها العامة لتعزيز التعاون بين الوزارة والمنظمة للمساهمة في تطوير فكرة اندماج التكنولوجيا والاتصالات لأحداث التنمية الاقتصادية والاجتماعية المطلوبة.

التعليق