تخريج فوج من أصدقاء الأمن الوطني بـ"الشرق الأوسط"

تم نشره في الثلاثاء 12 كانون الثاني / يناير 2016. 01:00 صباحاً

عمان- الغد- احتفلت جامعة الشرق الأوسط أمس بتخريج دورة الفوج الرابع لأصدقاء الامن الوطني، التي جرت بالتعاون مع هيئة سواعد الشباب الأردني.
وقدمت الدورة لطلبة من الجامعة، فعاليات تنوعت بين المحاضرات وزيارة مؤسسات أمنية. 
وقال رئيس مجلس إدارة مركز الملك عبدالله الثاني لتدريب العمليات الخاصة الدكتور مؤيد السمان راعى الحفل، إن "الدورة هدفت لتفعيل دور الشباب في الحفاظ على الأمن الوطني".
وأشار السمان إلى أهمية التوعية بأهمية التفريق بين الافكار البناءة والهدامة، ونبذ التعصب بأشكاله، ومحاربة الأفكار المتطرفة والإرهابية.
ولفت إلى مباردة القوات المسلحة بإطلاق مشروع مجمع الملك حسين للأعمال لدعم الافكار الريادية والطاقات الإبداعية للشباب، وتحويلها إلى واقع علمي يرفد الاقتصاد الوطني.
وبين أنه جرى تخصيص مبنى متكامل مساحته 800 متر مربع، لاحتضان الشركات الريادية الشبابية وتوفير البنية التحتية المساندة لهم، لتحويل الأفكار لشركات ناشئة وواعدة.  وكشف في هذا الصدد عن وجود 65 شركة انشئت في المجمع، وهي من الشركات الريادية.
من جانبه، أكد مساعد رئيس الجامعة للشؤون الإدارية الدكتور محمود أبو جمعة على أهمية دور مؤسسة أصدقاء الامن الوطني والجامعة في ترسيخ أهمية الأمن والاستقرار.

التعليق